افتتحت مسابقة كأس النخبة لكرة القدم أمس بمباراتين غاب عنهما التعادل، حيث فاز العهد على البرج 2-0 على ملعب جونيه ضمن المجموعة الأولى، في حين حقق التضامن صور فوزاً في الثواني الأخيرة على النجمة 2-1 (الصورة) على ملعب بحمدون في المجموعة الثانية.

في المباراة الأولى لم يواجه العهد مشكلة في تحقيق النقاط الثلاث حيث تقدم مبكراً عبر أحمد زريق في الدقيقة 11 وانتظر حتى الدقيقة 91 حتى يعزز النتيجة عبر لاعبه النيجيري سامود قادري. وكانت المباراة فرصة للفريقين لتجربة عدد من اللاعبين الذين لعبوا للمرة الأولى مع الفريق وخصوصاً في العهد مع ثنائيه الأجنبي النيجيري قادري والظهير الأيسر الكاميروني أوبيري. كما لعب الحارس مهدي خليل للمرة الأولى بعد طول غياب والوافد الجديد إلى العهد بلال صباغ.
في المباراة الثانية، انعكست المرحلة الانتقالية الإدارية التي يمر بها النجمة على واقع الفريق في لقائه مع التضامن صور حيث خسر بطل كأس لبنان في الدقيقة 94 1-2 بعد أن تقدم عبر لاعبه العائد بعد طول غياب حسن شعيتو «موني» من ركلة جزاء في الدقيقة 56. وعادل التضامن عبر عدنان ملحم في الدقيقة 79، قبل أن يخطف غسان سريّة هدف الفوز في الوقت الإضافي.
ولعل خوض النجمة بتشكيلة غلب عليها عنصر الشباب إلى جانب عدم انتظام التمارين أثر بشكل مباشر في أداء الفريق، بانتظار أن تستقر الأمور مع انتخاب لجنة إدارية جديدة.
وتقام الجولة الثانية يوم الثلاثاء المقبل حيث يلعب النجمة مع الأنصار في طرابلس عند الساعة 17.00، في حين يلعب العهد مع شباب الساحل في التوقيت عينه على ملعب بحمدون.
وتنطلق اليوم مسابقة كأس التحدي، فيلعب الإخاء الأهلي عاليه مع طرابلس عند الساعة 16.00 في جونيه، والسلام زغرتا مع الحكمة عند الساعة 17.00 في طرابلس.