بعد أشهرٍ طويلة من الاستعدادات والاختبارات والتدريبات، بدأ العدّ العكسي الأخير لانطلاق بطولة عالميّة فريدة من نوعها، وهي بطولة سباقات السكوتر الكهربائية (eSkootr Championship™) التي ستُطلّ في أوّل سباقٍ رسمي لها من العاصمة البريطانية لندن التي تستضيف المرحلة الأولى في 13 و14 أيار الحالي.

فكرة البطولة كان خلفها رجل الأعمال اللبناني هراغ سركيسيان وسائق الفريق اللبناني في سباقات «آي وان جي بي» سابقاً والمعلّق على سباقات الفورمولا 1 خليل بشير، وقد انضم إليهما اسمان معروفان في عالم رياضة سباقات الفئة الأولى سابقاً، وهما النمسوي أليكس فورز والبرازيلي لوكاس دي غراسي. وتحمل هذه البطولة الجديدة أهدافاً مختلفة على رأسها تعزيز الاستدامة في المدن العالمية، والترويج لمكاسب التكلفة القليلة والسهولة والراحة لوسيلة التنقّل لمسافات قصيرة في عالم التنقل الكهربائي الحديث والسريع التطوّر.
وستجوب هذه البطولة الجديدة والمثيرة للاهتمام مواقع تعتبر من العلامات الفارقة في قلب مدنٍ أوروبية مختلفة، إضافةً إلى الولايات المتحدة الأميركية، إذ بعد قصّ الشريط الافتتاحي في لندن، ستقام المرحلة الثانية في مدينة نيون السويسرية (27-28 أيار)، قبل أن تتنقل بين فرنسا (17-18 حزيران)، وإيطاليا (15-16 تموز)، ومن ثم إسبانيا (16-17 أيلول)، على أن تُختتم في أميركا (6 تشرين الأول).
وينتظر أن تشكّل البطولة مساحةً مثالية للمتفرجين والمتابعين لعيش تجربة ترفيهية غير مسبوقة، بحيث سيتمكن المتنافسون من الجنسين الانطلاق بسرعات تزيد على 100 كلم / ساعة على متن S1-X eSkootr.
هؤلاء تمّ اختيارهم بعناية بعد تقدّم أكثر من 500 رياضي ورياضية لبرنامج eSC Rider خلال 12 شهراً شهدوا فترةً مكثفة من الاختبارات والتدريبات قبل اختيار متسابقي موسم 2022 المنضمّين إلى الفرق العشرة المشاركة في البطولة.
مؤسس بطولة إي-سكوتر ورئيسها التنفيذي هراغ سركيسيان، قال: «يسعدنا أن يستضيف Printworks London الشهير أول سباق لبطولتنا، وهو حدثٌ سيُخلّد في تاريخ العاصمة البريطانية الحضارية حيث ستتعرّف الجماهير أكثر إلى أهمية وأهداف البطولة من أجل مستقبلٍ أفضل للعيش في هذا العالم». وأضاف: «لقد خضعت مجموعة المتسابقين النهائية لدينا لاختبارات وتدريبات مكثفة وتغلبت على أكثر من 500 من نخبة الرياضيين والرياضيات ليتمّ اختيارهم للموسم الأول. نحن فخورون بالعمل الذي قاموا به ومتحمسون للغاية لرؤيتهم يتنافسون على المضمار الأول وعلى مدار الموسم».
وستكون تغطية أول سلسلة سباقات للتنقل الدقيق في العالم متاحة للعرض عبر شبكة eSC من خلال شركاء البث في أكثر من 100 منطقة حول العالم مع وصولٍ متوقع إلى أكثر من 350 مليون منزل.
الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للعمليات في بطولة إي-سكوتر خليل بشير علّق قائلاً: «بعد رؤية النمو المحتمل لوسائل التنقل لمسافات قصيرة ودراجات الـ إي-سكوتر، أمضينا عدة أعوام نطوّر فكرة ورؤية لبطولة إي-سكوتر الكهربائية. أخيراً، لعب تفشي وباء كورونا دوراً في تسارع الحديث حول كيفية القيام بالأمور بشكل أفضل، وكيف يمكننا الاستفادة من تغييرات فعّالة وذات معنى، ويكون لها التأثير الإيجابي على مدننا والعالم من حولنا». وأضاف: «أردنا من خلال تقديم بطولة إي-سكوتر، الجمع بين التنقل في المدن وتحرير الناس الذين عَلِقوا لفتراتٍ طويلة في أنظمة تنقّل لم تعد نافعة في أيامنا هذه. نضع ذلك إلى جانب فئة جديدة في عالم رياضة المحركات تعود بالنفع على المشاركين والجمهور، نشعر أنه بإمكاننا البدء بالحديث عن وسيلة تنقّل تأخذنا بعيداً في المستقبل». وختم عن رؤيته للبطولة العصرية، قائلاً: «نذهب للتسابق ونحن على قناعة بأن هذه البطولة ستكون وسيلة لتغيير رياضة المحركات ووسائل التنقل لمسافات قصيرة إلى الأبد».