لن يكون الأسترالي بن سيمونز قادراً على الانضمام إلى صفوف بروكلين نتس حتّى الأدوار الإقصائية من دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، إذ يُصارع صانع اللعبة لاستعادة لياقته البدنية جراء تعرضه لإصابة في ظهره، بحسب ما أفاد مدرّبه الكندي ستيف ناش. ولم يرتدِ العملاق الأسترالي (2.11 م) قميص نتس منذ انضمامه إليه قادماً من فيلادلفيا سفنتي سيكسرز في صفقة تبادل في شباط/ فبراير. ويكافح ابن الـ 25 عاماً والمولود في ملبورن الأسترالية للتعافي من انزلاق غضروفي في ظهره، ما جعله غير قادر على خوض التمارين بشكلٍ كامل مع بروكلين.

وقال ناش إنّ سيمونز سيغيب عن الفترة المتبقّية من الموسم العادي، الذي يقترب من نهايته يوم الأحد المقبل، وعلى الأرجح أيضاً عن الملحق المؤهّل إلى الأدوار الإقصائية «بلاي أوف» الأسبوع المقبل. وأكّد أنّه برغم إظهار سيمونز علامات تحسّن من خلال المشاركة في تمارين خفيفة تعتمد على تسديد الكرة وأخرى بدنية، «إلّا أنه لا يزال بعيداً من استعادة كامل لياقته». وتابع «لم يخض تمارين قاسية، لكن من الواضح أنه بدأ في تمارين اللياقة والتسديد الخفيف»، مؤكّداً أنّ سيمونز في حالة إيجابية للغاية، ولكن ليس الأمر «كما كنّا نتوقعه في التشكيلة في الأسبوع المقبل». وشدّد ناش أنّ نتس لن يخاطر بإشراك سيمونز في الـ«بلاي أوف» ما لم يكونوا متأكّدين من لياقته، خصوصاً أن الأسترالي لم يخض أيّ مباراة هذا الموسم في الدوري.
ويحتلّ نتس المركز العاشر في المنطقة الشرقية مع 35 فوزاً مقابل 38 هزيمة، ليضمن مركزاً في الملحق.