فلسطين تتقدّم 71 مركزاً في تصنيف «الفيفا»


تقدّم منتخب البرازيل الى المركز الثالث على لائحة التصنيف العالمي الجديد الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم أمس، على حساب البرتغال التي صارت رابعة. وانضم المنتخب الانكليزي الى نادي العشرة الاوائل بصعوده من المركز الحادي عشر الى العاشر، فيما تراجعت كولومبيا من المركز الخامس الى الثامن لمصلحة الارجنتين وسويسرا اللتين اصبحتا في المركزين الخامس والسادس امام الاوروغواي التي تراجعت مركزاً واحداً.

وكان لافتاً في التصنيف الجديد صعود منتخب فلسطين 71 مركزاً ليصبح في المركز الـ 94 بعدما فاز بكأس التحدي وتأهل لاول مرة إلى نهائيات كأس اسيا 2015، بينما يحتل لبنان المركز 125.
- ترتيب المنتخبات العشرة الاولى:
1- اسبانيا 1300 نقاط
2- المانيا 1242
3- البرازيل 1242
4- البرتغال 1189
5- الارجنتين 1175
6- سويسرا 1149
7- الاوروغواي 1147
8- كولومبيا 1137
9- ايطاليا 1104
10- انكلترا 1090
- المنتخبات العربية العشرة الاولى:
22- الجزائر 858
36- مصر 715
48- تونس 612
63- الاردن 510
64- ليبيا 498
72- الامارات 460
77- المغرب 439
79- عمان 420
90- السعودية 381
94- فلسطين 358

ثلاثية للأرجنتين استعداداً للمونديال

فاز منتخب الارجنتين على نظيره الترينيدادي 3-0 في مباراة دولية ودية اقيمت في بوينوس ايريس، وذلك ضمن استعداداته لمونديال البرازيل. ولم يجد المنتخب الارجنتيني الذي غاب عنه المهاجمان سيرجيو اغويرو وغونزالزو هيغواين بقرار من المدرب اليخاندرو سابيلا اي صعوبة تذكر في تخطي ضيفه وقد سجل له رودريغو بالاسيو (45) وخافيير ماسكيرانو (50) وماكسي رودريغيز (64).
وانهى ساحل العاج بفوزٍ معنوي هام على نظيره السلفادوري 2-1. سجل للفائز جيرفينيو (9 و42)، وللخاسر ارتورو الفاريز (75 من ركلة جزاء). وكانت هولندا قد فازت على ويلز 2-0، والجزائر على رومانيا 2-1، وتعادلت ايطاليا مع لوكسمبور 1-1، وانكلترا مع الاكوادور 2-2.

فيلانوفا اقنع ميسي بالبقاء

ذكرت صحيفة «إل موندو ديبورتيفو» ان المدرب الراحل تيتو فيلانوفا اقنع النجم الارجنتيني ليونيل ميسي بالبقاء في برشلونة قبل 6 أيام على رحيله.
ونقلت الصحيفة حواراً جرى بين ميسي وفيلانوفا جاء فيه:
- ليونيل: سيدي، أنا راحل عن هنا.
- فيلانوفا: إلى أين؟ سان جيرمان؟
- ميسي: ليس المال هدفي أبداً، هناك أمور أهم.
- فيلانوفا: لن تجد مكاناً أفضل لك من برشلونة، هنا نجحت وحققت كل الألقاب، هنا صنعت اسمك وأسطورتك، فكيف ترحل؟