استمرت النتائج المخيبة للاعبة الأميركية المخضرمة فينوس وليامس، المصنّفة أولى في العالم سابقاً، وذلك بانتهاء مشوارها عند الدور الأول للنسخة الأولى من دورة شيكاغو لكرة المضرب، بخسارتها أمام التايوانية هسيه سو-واي (2-6) و(3-6). وأمضت الأميركية الفائزة بسبعة ألقاب كبرى، لكن آخرها يعود إلى عام 2008 في ويمبلدون، 67 دقيقة فقط على أرض الملعب قبل أن ينتهي مشوارها أمام التايوانية المصنّفة 81 عالمياً. ومنيت فينوس بهزيمتها التاسعة لهذا الموسم مقابل ثلاثة انتصارات. واثنان من هزائمها التسع كانتا أمام السلوفاكية آنا كارولينا شمييدلوفا المصنفة 125 عالمياً.

وكانت فينوس ودّعت في مشاركتها السابقة بطولة ويمبلدون من الدّور الثاني على يد التونسية أنس جابر، لتضيف هذه النتيجة المخيبة إلى خروجها من الدور الأول لدورات ميامي ومدريد وإيميليا رومانيا الإيطالية وستراسبورغ الفرنسية وبطولة رولان غاروس على التوالي.
ويعتبر الفوز على فينوس إحدى أهم النتائج لهسيه التي حققت فوزها الـ11 لهذا الموسم مقابل 12 هزيمة، علماً أنها وصلت إلى ربع نهائي بطولة أستراليا في أوائل العام قبل أن ينتهي مشوارها على يد اليابانية ناومي أوساكا.
وفي أبرز النتائج: بلغت الأوكرانية إيلينا سفيتولينا المصنفة أولى وصاحبة برونزية أولمبياد طوكيو الدور الثاني بعد انسحاب منافستها الفرنسية كلارا بوريل التي فازت بالمجموعة الأولى (7-5) ثم خسرت الثانية (1-6) وتخلفت في الثالثة (صفر-2) قبل الانسحاب