أعلن توتنهام الإنكليزي ضمّه الجناح الإسباني الشاب بريان خيل من إشبيلية مقابل التخلي للأخير عن الأرجنتيني إريك لاميلا. ووافق الإسباني البالغ 20 عاماً على عقد الانضمام إلى النادي اللندني حتى عام 2026 بحسب ما أفاد الأخير، على أن يلتحق بزملائه الجدد بعد انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده في أولمبياد طوكيو المقام حالياً.

وبذلك، تنتهي مغامرة لاميلا مع الفريق اللندني الذي انضمّ إليه ابن الـ 29 عاماً قبل ثمانية أعوام، وتحديداً في آب/ أغسطس 2013 عندما قدم إليه من روما الإيطالي في طريقه لخوض 257 مباراة في جميع المسابقات بألوان النادي.
وتوجّه توتنهام بالشكر الى لاميلا الذي يلعب «من أجل الفريق. نتمنى لإريك الأفضل بالنسبة إلى المستقبل».
ويشرف على توتنهام هذا الموسم البرتغالي نونو إشبيريتو سانتو الذي خلف مواطنه حوزيه مورينيو، على أمل إعادة الفريق الى دوري أبطال أوروبا، المسابقة التي وصل الى مباراتها النهائية في 2019 لكنه سيغيب عنها للموسم الثاني توالياً نتيجة حلوله سابعاً في الدوري الممتاز.
وستكون المباراة الرسمية الأولى لمدرب ولفرهامبتون السابق في قيادة توتنهام ضد حامل اللقب مانشستر سيتي في 15 آب/ أغسطس في المرحلة الأولى من الدوري الممتاز.