أعلن نادي غلطة سراي التركي، وفاة أحد مشجعيه بعد تعرّضه لأزمة قلبية، عقب انتهاء مباراة الفريق أمس ضد ملطية سبور، ضمن منافسات الجولة الـ40 والأخيرة من الدوري التركي لكرة القدم.


وقال النادي عبر حسابه الرسمي على «تويتر»: «علمنا ببالغ الأسى نبأ وفاة مشجعنا محرم غوني، الذي أُصيب بنوبة قلبية أثناء مشاهدة مباراة غلطة سراي- يني ملاطية سبور التي أقيمت الليلة الماضية. نتقدّم بتعازينا لأسرته وأقاربه».

ورغم فوز غلطة سراي أمس بنتيجة 3-1 على ضيفه ملطية سبور، إلا أنه خسر لقب الدوري التركي لمصلحة منافسه بشكتاش، بعدما تغلّب الأخير على فريق غوزتنه بنتيجة 2-1، ليحسم لقب الدوري التركي لمصلحته.

ونجح بشكتاش بالتتويج باللقب بفارق هدف واحد عن غلطة سراي، بعد تساويهما في عدد النقاط برصيد 84 نقطة، حيث يمتلك بشكتاش فارق أهداف 45 هدفاً، مقابل 44 هدفاً لغلطة سراي.

وبحسب ما ذكرته وسائل الإعلام التركية، كان محرم يشاهد مباراة فريقه في المنزل مع أصدقائه، لكن خلال الشوط الثاني سقط فجأة على الأرض، ليتمّ بعدها الاتصال بالإسعاف ونقله إلى المستشفى، ليفارق بعدها ابن الـ35 عاماً الحياة.

يُذكر أن غلطة سراي هو صاحب الرقم القياسي في التتويج بالدوري التركي برصيد 22 لقباً، بينما أصبح في جعبة بشكتاش 16 لقباً.



اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا