لم تصح التوقعات حول سهولة مباريات الفاينال 8 باستثناء مواجهة بيبلوس والمتحد. فاللقاء الأول بين الرياضي وضيفه الشانفيل لم يكن «نزهة» لأصحاب الأرض رغم فوزهم 74 - 50 (21 - 16، 34 - 25، 48 - 37). فالرياضي عانى على صعيد التسجيل ما انعكس على صعيد النتيجة المتواضعة. وشارك مع الرياضي لاعبه الصربي الجديد دراغان لابوفيتش (16 نقطة و5 متابعات) في حين بقي اسماعيل أحمد من الثوابت في الفريق الأصفر. وكان لاعب الرياضي أحمد ابراهيم أفضل المسجلين بـ 19 نقطة، في حين كان حسين الخطيب الأفضل في الشانفيل بـ 15 نقطة. وفي المباراة الثانية، انتظر عمشيت حتى الثواني الآخر كي يؤكد فوزه على ضيفه هومنتمن 92 - 88 (29 - 20، 46 - 43، 68 - 68). وكان أفضل مسجل لعمشيت فادي الخطيب بـ 25 نقطة، في حين كان جو فوغل وهايك غيوكوشيان الأفضل في هومنتمن بـ 20 نقطة لكل منهما، كما سجل ديونتي ديكسون 19 نقطة.


ويستكمل الفاينال 8 اليوم بلقاء الحكمة مع ضيفه التضامن زوق عند الساعة 22.15 على ملعب غزير. وتأتي المباراة بعد أسبوع على لقاء الفريقين ضمن المرحلة التاسعة والأخيرة من الدوري المنتظم، حيث فاز الحكمة 92 - 75. وتبدو كفة أصحاب الأرض أرجح، نظراً للتفوق الفني مع وجود كتيبة من اللاعبين الكبار. وكان التضامن يعتمد ملعب غزير أرضاً له، لكنه قرر نقل مبارياته في الفاينال 8 الى ملعب المركزية، نظراً لاعتماد الحكمة ملعب غزير أرضاً له.
وتنطلق غداً السلسلة الأبرز ضمن فاينال 8 السلة، حين يتواجه بيبلوس مع ضيفه المتحد عند الساعة 17.00 في جبيل. وتعتبر هذه السلسلة الأقوى كونها تجمع فريقين متقاربين في المستوى.
المتحد من جهته أجرى تبديلاً أجنبياً قبل الفاينال 8 حين استبدل لاعبه كوري ويليامس بالأميركي رونالد موراي (35 عاماً و190 سنتم) الذي سبق أن تألّق في دوري الرابطة الأميركية للمحترفين «أن بي أي» لسنوات عدّة، وبلغ معدله في أحد المواسم نحو 14 نقطة في المباراة الواحدة.
كذلك سيكون هناك وافد جديد الى سفير الشمال، وهو لاعب منتخب لبنان وعمشيت السابق غالب رضا الذي التحق بالفريق قبل أسبوع بعد عودته من الولايات المتحدة. ويعوّل المدرب جو مجاعص على الثنائي الجديد لمعالجة نقاط الضعف التي عانى منها الفريق في الدوري المنتظم، وخصوصاً الرميات الحرة والتسجيل البعيد. ويلعب موراي في المركز 1 و2، وبالتالي سيكون الاعتماد عليه من خارج القوس.
أما غالب رضا، المعروف بروحه القتالية العالية، فهو سيكون مكسباً تحت السلة لمساندة عملاق المتحد حسان وايتسايد.
أما بيبلوس، فهو يدخل الى السلسلة متمتعاً بأفضلية الأرض، حيث سيلعب ثلاث مباريات في جبيل كونه احتل المركز الرابع أمام المتحد في الترتيب العام بعد انتهاء الدوري المنتظم. ويملك بيبلوس سلاح الانسجام والاستقرار الفني كون لاعبيه الأجنبيين الأميركي جاي يونغبلود والكندي مايكل فرايزر يقدمان مستوى ممتازاً وعلى درجة عالية من الانسجام. وهذا ما قد يفتقده خصمهم الشمالي الذي قد يتأثر بمشاركة لاعبين جدد، أي موراي ورضا، للمرة الأولى في مباراة حساسة من هذا النوع.
(الأخبار)