قاد كولين سيكستون فريقه كليفلاند كافالييرز للفوز نهاية الأسبوع على ديترويت بيستونز (128-119) بتسجيله 32 نقطة بعد التمديد مرتين. وشهدت المباراة تقلباً في النتيجة بين الفريقين ليحسمها بطل عام 2016 لمصلحته مستفيداً من تألق سيكستون ومعه أندريه دروموند (23 نقطة و5 تمريرات حاسمة و15 متابعة)، والمقدوني الشمالي سيدي عثمان (22 نقطة)، وداريوس غارلاند (21 نقطة و12 تمريرة حاسمة و5 متابعات).


تعرّض جايمس هاردن لغرامة مالية بسبب عدم التزامه بمعايير السلامة من كورونا (أ ف ب )

وتعادل الفريقان في الربع الأول (26-26) ثم تقدّم كافالييرز بواقع (59-53) قبل الدخول إلى الاستراحة، لكنّ البيستونز عادوا في الربع الثالث وتقدموا (86-81)، ثم عاد الضيوف واستعادوا زمام الأمور وأنهوا الربع الرابع متفوّقين (20-15) ليفرضوا التعادل (101-101). وتواصلت الندّية في الشوط الإضافي الأول لينتهي بالتعادل (11-11)، لينجح بعد ذلك كافالييرز بحسم نتيجة الشوط الإضافي الثاني (16-7) وبالتالي المباراة بفارق 9 نقاط (128-117).
ومن جهة ثانية خطف أوكلاهوما سيتي ثاندر الفوز في أول مباراة له في الموسم الجديد بتغلبه على تشارلوت هورنتس (109-107) في لقاء حسم في آخر 1,4 ثانية برمية من الكندي شاي جيلجو-ألكسندر.
وتم تأجيل المباراة الأولى للثاندر التي كانت مقرّرة الأربعاء مع هيوستن روكتس بناءً على الإجراءات الاحتياطية المرتبطة بفيروس «كوفيد-19» لأن المضيف روكتس لم يكن لديه العدد الأدنى المسموح به من اللاعبين لخوض اللقاء. ولم تنفع النقاط التسع التي سجّلها مايلز بريدجز في الثواني الـ 25 الأخيرة من ثلاث ثلاثيات بحسم المباراة لتشارلوت هورنتس بعد الوصول إلى التعادل (107-107) لأن الكلمة العليا كانت للكندي الذي نفذ رمية ناجحة منحت فريقه التقدم بنقطتين والفوز بالمباراة (109-107). ولم تكن الـ«تريبل دوبل» التي حقّقها راسل ويستبروك (15 نقطة، 12 تمريرة حاسمة و15 متابعة) و39 نقطة لبرادلي بيال كافية لمنع واشنطن ويزاردز من السقوط أمام أورلاندو ماجيك (120-130). وانضم ويستبروك إلى نادي النخبة ليصبح رابع لاعب فقط في تاريخ الدوري الأميركي للمحترفين، بعد ماجيك جونسون وجيري لوكاس وأوسكار روبرتسون يحقق «تريبل دوبل» في أول مباراتين لفريقه في الموسم. وتخطى ثلاثة لاعبين من أورلاندو ماجيك عتبة 20 نقطة حيث سجل البديل ترنس روس 25 نقطة، والسويسري نيكولا فوشيفيتش 22 نقطة وماركيل فولتز 21 نقطة.
خطف أوكلاهوما سيتي ثاندر الفوز في أول مباراة له في الموسم الجديد


وسجّل العملاق جويل ايمبيد 27 نقطة ليقود فريقه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز للفوز على نيويورك نيكس (109-89). وأضاف بن سيمونز 15 نقطة وتسع متابعات وست تمريرات حاسمة وأداء دفاعياً لسيكسرز الذي حقق فوزه الثاني تحت قيادة المدرب الجديد دوك ريفرز.
وفي مباراة أخرى نجح تراي يونغ البالغ من العمر 22 عاماً بتسجيل 24 نقطة من مجموع نقاطه الـ36 في النصف الثاني من المباراة ليحسم الفوز لمصلحة فريقه أتلانتا هوكس على ممفيس غريزليز (122-112).
وكان الربع الرابع حاسماً بالنسبة إلى هوكس الذي دخله متأخراً بنقطة (87-88)، لكنه حسمه (35-24) بفضل يونغ والشاب الآخر كيفين هورتير صاحب الـ21 نقطة وأربع تمريرات حاسمة، والبديل ناثان نايت (14 نقطة) الذي لعب ما مجموعه 9 دقائق فقط.
وفي بقية المباريات تغلّب سان انتونيو سبيرز على تورونتو رابتورز (119-114)، وبورتلاند ترايل بلايزرز على هيوستن روكتس (128-126) بعد التمديد، وساكرامنتو كينغز على فينيكس صنز (106-103)، وخسر يوتا جاز أمام مينيسوتا تمبروولفز (111-116)، وشيكاغو بولز أمام انديانا بايسرز (106-125).