قدّم البرتغالي كريستيانو رونالدو وزميله في يوفنتوس الإيطالي ليوناردو بونوتشي، اعتذارهما من جماهير نادي السيدة العجوز أمس الأربعاء عن «أسوأ» أداء، بعدما مُني بطل إيطاليا بأول خسارة له هذا الموسم في دوري كرة القدم أمام فيورنتينا المتواضع. وخاض الـ«بيانكونيري» معظم المباراة بعشرة لاعبين إثر طرد الكولومبي خوان كوادرادو بعد ربع ساعة من بداية المباراة التي خسرها على أرضه بنتيجة (3-صفر) أمام فيورنتينا صاحب المركز الثامن عشر. وكتب المدافع بونوتشي عبر صفحته على إنستغرام: «أسوأ يوفنتوس في هذا الجزء الأول من الموسم. أعتذر من الجماهير باسمي أولاً وقبل كل شيء. لا شيء لأضيفه».

أما رونالدو فانتقد وقال: «نتيجة بعيدة عن أن تكون مقبولة»، حيث فشل النجم البرتغالي في زيادة أهدافه الـ12 التي يتصدّر بها ترتيب الهدّافين في الدوري. وأضاف اللاعب البرتغالي الفائز بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات على إنستغرام: «أمس، بأداء ضعيف ونتيجة بعيدة عن أن تكون مقبولة، أنهينا مبارياتنا المقرّرة لعام 2020، وهو عام مميز من نواح عدة». وتابع: «الملاعب الفارغة، بروتوكولات كوفيد، المباريات المؤجّلة، والتوقّفات الطويلة والروزنامة المزدحمة للغاية». كما أضاف: «لكن هذا ليس عذراً لأي شيء. نحن نعلم أنه يتعيّن علينا أن نبذل المزيد، من أجل اللعب بشكل أفضل والفوز بطريقة متواصلة».
وأكّد رونالدو أن «نحن يوفنتوس! ولا يمكننا ببساطة قبول أي شيء أقل من التميز على أرض الملعب! آمل أن يساعدنا هذا التوقف القصير على العودة أقوى وأكثر اتحاداً من أي وقت مضى، لأن الموسم لا يزال طويلاً، وفي النهاية نعتقد أننا سنحتفل مرة أخرى مع جماهيرنا». وتوجه إلى الجماهير بالقول: «ثقوا بنا وبفريقنا بقدر ما نثق بكم، وسنقدم لكم ما تنتظرونه».
وكانت الهزيمة نكسة مزدوجة ليوفنتوس، بعدما ألغى قرار لجنة تحكيمية في اللجنة الأولمبية الإيطالية فوز النادي على نابولي بنتيجة (3-صفر) عندما انسحب الأخير من المباراة لإصابة لاعبين في صفوفه بفيروس كورونا المستجدّ وقررت إعادة المباراة في موعد لاحق. ومع عدم احتساب هذه النقاط الثلاث وخسارة الثلاثاء، بات يوفنتوس يملك 24 نقطة فقط متخلفاً بفارق 7 عن ميلان المتصدر.
وكان نابولي رفع قضيته إلى إحدى اللجان التحكيمية التابعة للجنة الأولمبية الإيطالية بعدما رفض الاتحاد الإيطالي لكرة القدم ورابطة الدوري الإيطالي الطعون التي تقدّم بها.
وقالت اللجنة الأولمبية في بيان الثلاثاء إنها «قبلت الاستئناف الذي قدّمه نابولي وألغت دون تأجيل قرار محكمة الاستئناف الرياضية التابعة للاتحاد الإيطالي لكرة القدم، بما في ذلك عقوبتا الخسارة أمام يوفنتوس وخصم نقطة».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا