استعاد ليل المركز الثاني في الدوري الفرنسي لكرة القدم بفوزه (2-1) على ضيفه موناكو ملحقاً به الهزيمة الاولى بعد اربعة انتصارات متتالية، وذلك ضمن منافسات المرحلة الثالثة عشرة، ليبقى على بعد نقطتين من المتصدر باريس سان جيرمان.

وافتتح أصحاب الارض التسجيل عبر الكندي جوناثان ديفيد (53) قبل أن يضاعف التركي يوسف يازجي تقدمه (65)، فيما سجل فريق الامارة هدف تقليص الفارق في الدقيقة الاخيرة عبر الايطالي الشاب بييترو بيليغري.
ورفع ليل رصيده الى 26 نقطة في مركز الوصافة متقدماً بفارق نقطتين عن مارسيليا الثالث الذي لديه مباراتان مؤجلتان. ودخل ليل المباراة بعد فوز قاتل (2-1) على سبارتا براغا التشيكي في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الخميس، حيث سجل هدفين في الدقائق العشر الاخيرة معوّضا تأخره، ليضمن تأهله الى الدور الـ32 برفقة ميلان الايطالي. ويحل ضيفاً على سلتيك الاسكتلندي الاسبوع المقبل في مباراة مهمة على صدارة المجموعة. وأشاد مدرب ليل كريستوف غالتييه بأداء فريقه بقوله "لقد تغلبنا على فريق جيد، منظم جداً ومن الصعب مواجهته، ويملك لاعبوه فنيات عالية ويعيش فترة ممتازة". واضاف "هذه النتيجة في غاية الاهمية، لأننا حققناها في مواجهة منافس مباشر، ولأننا لم نفز كثيراً في الآونة الاخيرة. عندما أرى باريس سان جيرمان يتغلب بسهولة على مونبلييه بعد أن أجرى 8 تبديلات، فأنا أتطلع الى الفرق التي تلينا في الترتيب، وهي مارسيليا، وموناكو ليون ومونبلييه".

سقط نانت الرابع عشر سقوطاً مدوياً على أرضه امام ستراسبورغ المتواضع برباعية نظيفة


أما الكرواتي نيكو كوفاتش، مدرب موناكو، فاعتبر أن فريقه كان يستحق التعادل: "المباراة كانت متكافئة، لكننا دفعنا ثمن خطأين في وسط الملعب. كان يمكن للمباراة ان تنتهي بالتعادل، وبالتالي أشعر بالخيبة".
وفي مباراة ثانية سقط نانت الرابع عشر سقوطاً مدوياً على ارضه امام ستراسبورغ المتواضع برباعية نظيفة سجلها ديميتري لينار (16 من ركلة جزاء) والسنغالي حبيبو محمد ديالو (34) ولودوفيك اجورك (78 من ركلة جزاء) والمالي كيفن زوهي (83). وحقق بوردو العاشر فوزاً صعباً على ضيفه بريست بهدف سجله حاتم بن عرفة قبل نهاية المباراة بست دقائق. وحذا حذوه انجيه على لوريان (2-صفر)، في حين انتهى لقاء ديجون وسانت اتيان بالتعادل السلبي.
وفي أول مباراة رسمية له بإشراف مدربه الجديد ادريان اورسيا، اكتفى نيس بالتعادل السلبي مع مضيفه رينس.
وحل اورسيا بدلاً من باتريك فييرا الذي أقاله النادي قبل يومين بسبب سوء نتائج الفريق وخسارته آخر خمس مباريات له توالياً في مختلف المسابقات، علماً بأن المدرب جديد وكان مساعداً له. وكان نيس حل سابعاً ثم خامساً في الموسمين الأولين لفييرا على رأس الجهاز الفني، لكنه يحتل المركز الحادي عشر حالياً في الدوري الفرنسي.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا