أعلن نادي ماريتمو البرتغالي أمس تعاقده مع أغلى لاعبٍ في العالم في صفقة انتقالٍ حرّ.


وكشف النادي الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى في البرتغال عن ضمّه لاعب خط الوسط فائق بلقية بعد انتهاء عقده مع نادي ليستر سيتي.

ويُعدّ اللاعب البالغ من العمر 22 عاماً أغنى لاعب في العالم، وذلك لكونه ابن شقيق سلطان مملكة بروناي الآسيوية.

وتشير التقارير إلى أنّ ثروة العائلة تبلغ 28 مليار دولار، ما يعني أنّ عائلة فائق أغنى من معظم مالكي أندية كرة القدم أيضاً.

ورغم أنّ اللاعب الشاب يمتلك الكثير من المال بحكم أنّه أحد أفراد العائلة الحاكمة في مملكة بروناي، إلا أنّه كان مصمّماً على تجربة حظه في لعب كرة القدم بشكل احترافي.

ووُلد بلقية في الولايات المتحدة الأميركية ثمّ انتقل بعدها إلى إنكلترا لمتابعة دراسته، حيث خاض هناك عدة تجارب مع أندية كرة القدم، آخرها كان مع ليستر سيتي.

ووقّع بلقية عقداً احترافياً مع نادي ليستر في آذار/مارس 2016، لكنّه لم يشارك في أي مباراة مع الفريق الأول، حيث كان يلعب مع الفريق الرديف.

أما على الصّعيد الدولي، فقد شارك في 6 مباريات مع منتخب بروناي، ولديه هدف واحد باسمه.