دخلت الأرجنتينية ماريانا دي ألميدا التاريخ بعدما أصبحت أول حكَمة تشارك في تاريخ بطولة كوبا ليبرتادوريس.


وشهدت مباراة راسينغ كلوب الأرجنتيني وناسيونال الباراغوياني ظهور الأرجنتينية كحكم مساعدة لإدارة المباراة، وذلك بعد اكتشاف إصابة الطاقم التحكيمي للّقاء بفيروس كورونا المستجدّ.

وتم تغيير الطاقم التّحكيمي البرازيلي للمباراة واستبداله بحكمَين تشيليَّين واثنين آخرَين من الأرجنتين، كانت ألميدا من بينهم.

الأمر ذاته تكرّر في مباراة ديفينسيا خوستسيا الأرجنتيني ضد ضيفه ديلفين الإكوادوري.

وتمّ تعيين الأرجنتينية ديانا مالوني حكمة مساعدة للمباراة بسبب إصابة الحكم المساعد والرابع بفيروس كورونا.

وسبق أن ظهرت ماريانا في 12 مباراة بالدوري الأرجنتيني كحكم مساعد منها 5 للموسم الماضي.

ورغم مشاركة السّيدات في تحكيم المباريات منذ فترة طويلة في الدوريات البرازيلية والأرجنتينية، إلا أنه لم يتمّ اختيارهنّ سابقاً للعمل في بطولة كوبا ليبرتادوريس.