استعاد ميلووكي باكس ولوس أنجلوس ليكرز زمام المبادرة، وذلك بتقدمهما على كل من أورلاندو ماجيك وبورتلاند ترايل بلايزرز 2-1 في الدور الأول من «بلاي أوف» دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين الذي يستكمل منافساته في مجمع وورلد ديزني في أورلاندو بولاية فلوريدا، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وبعد أن استهل الأدوار الإقصائية بخسارته مباراته الأولى من أصل سبع ممكنة ضد أورلاندو بنتيجة كبيرة 100-122، نجح ميلووكي في العودة والتقدم على منافسه 2-1 بعد أن حسم المباراة الثانية 111-96 ثم الثالثة 121-107 بفضل تألق نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو.
وحذا ليكرز حذو باكس وتقدم على بورتلاند ترايل بلايزرز 2-1 بعد أن كان متخلفاً بخسارته المباراة الأولى في هذه السلسلة التي تجمع بين متصدر المنطقة الغربية وصاحب المركز الثامن الأخير المؤهل إلى الـ«بلاي أوف».
وحسم ليكرز المباراة الثالثة 116-108 بفضل تألق الثنائي ليبرون جيمس وأنتوني ديفيس، إذ سجل الأول 38 نقطة مع 12 متابعة و8 تمريرات حاسمة، والثاني 29 نقطة، بينها 23 في الشوط الثاني، إضافة الى 11 متابعة و8 تمريرات حاسمة. وأصبح ميامي هيت على بعد فوز واحد من بلوغ الدور الثاني لـ«بلاي أوف» المنطقة الشرقية لأول مرة منذ موسم 2015-2016، وذلك بعد أن تقدم على إنديانا بيسرز 3-0 بالفوز عليه 124-115.
ويدين هيت بالفوز الى الأداء الجماعي حيث وصل أربعة من لاعبيه الى العشرين نقطة أو أكثر، وهم جيمي باتلر (27 مع 8 متابعات) والسلوفيني غوران دراغيتش (24) وبام أديبايو (22 مع 11 متابعة و5 تمريرات حاسمة) وتايلر هيرو (20)، فيما ساهم دانكن روبنسون وجاي كراودر بـ15 و11 نقطة توالياً.
من جهته، عاد أوكلاهوما سيتي ثاندر (الصورة) بقوة في سلسلته مع هيوستن روكتس بتقليصه الفارق 1-2 لفوزه بالمباراة الثالثة 119-107 بعد شوط إضافي هيمن عليه تماماً بتسجيله النقاط الـ12 الأولى، مستفيداً من خروج نجمه السابق جيمس هاردن بالأخطاء الستة بعد 53 ثانية فقط على انطلاقه.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا