عقدت اللجنة الإدارية للاتحاد اللبناني للفروسية اجتماعاً لها برئاسة رئيس الاتحاد اللواء سهيل خوري وحضور سبعة أعضاء من أصل تسعة، وذلك في قاعة الاجتماعات في مقر اللجنة الأولمبية اللبنانية في الحازمية. وقرّر الاتحاد استئناف مسابقاته ونشاطاته المعتادة وفقاً للروزنامة المقرّرة سابقاً، وذلك بعد انتهاء المرحلة النهائية من التعبئة العامة التي أقرّتها الحكومة اللبنانية في مطلع شهر تموز المقبل.

كما درس الاتحاد الأوضاع المالية للأندية والفرسان وقرّر تقديم الدعم من خلال خفض الاشتراكات السنوية للأندية عن عام 2020، كذلك قرّر أيضاً خفض الاشتراكات وبدل المشاركات في المسابقات للفرسان وخفض بدلات الفنيين المولجين بتنظيم المسابقات، وتحديد قيمة الاشتراكات بالليرة اللبنانية.
وكشف اللواء خوري، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للفروسية، عن مساهمة مالية مقرّرة من الاتحاد الآسيوي للاتحاد اللبناني ستصل قريباً بناءً على طلب منه، لمساعدة الاتحاد في ظل الأزمة الحالية.