بعد تعثّر متصدّر الدوري الألماني لايبزغ في الجولة الماضية من الـ«بوندسليغا»، استغلّ «العملاق البافاري» بايرن ميونيخ الظرف «ليسرق» صدارة الجدول لأوّل مرة منذ أسابيع. لا شك في أن البايرن يسير بسياق متصاعد على صعيدَي الأداء الجيد والنتائج، لكن تبقى الاختبارات القوية والجدية إذا صح التعبير بعيدة عن المدرب الجديد للنادي هانس فليك الذي جاء بدلاً من المدير الفني الكرواتي المقال نيكو كوفاتش.

في آخر ست مباريات لبايرن ميونيخ في الدوري، تمكّن زملاء هدّاف «البوندسليغا» البولندي روبرت ليفاندوفسكي من تسجيل 23 هدفاً واستقبلوا 3 أهداف فقط، وهو ما يعكس الروح التي بُعثت في الفريق من جديد بعد رحيل المدرب كوفاتش. أداء مميز ونتائج كبيرة، بينها 12 هدفاً في آخر 3 مباريات فقط، مع استقبال هدف وحيد، تؤكّد على جاهزية النادي البافاري للمنافسة على لقب الـ«بوندسليغا»، الذي لن يستغني عنه بسهولة (حقق بايرن ميونيخ لقب الدوري الألماني في السنوات السبع الأخيرة). اليوم، وبفعل هذه النتائج وسلسلة الانتصارات المتتالية التي بلغت 6، اعتلى البايرن صدارة الدوري بفارق نقطة واحدة عن صاحب المركز الثاتي لايبزيغ وبثلاث نقاط عن غريمه التقليدي بوروسيا دورتموند.
من بين النقاط الإيجابية التي ظهرت منذ رحيل المدرب كوفاتش، هي عودة لاعب خط الوسط ونجم شاكله السابق ليون غورتيسكا إلى مستواه المعهود، إذ قدّم أداءً مميزاً ثبّت من خلاله قدميه في التشكيلة الأساسية إلى جانب المميز الآخر الإسباني ولاعب برشلونة السابق تياغو آلكانتارا. كما هو حال ترتيب الدوري، يحتلّ الـ«قنّاص» البولندي روبيرت ليفاندوفسكي صدارة الهدّافين برصيد 22 هدفاً، يليه كل من مهاجم لايبزيغ تيمو فيرنير (20 هدفاً) وجايدن سانشو لاعب دورتموند بـ12 هدفاً. ليفاندوفسكي، وقبل أيام قليلة، حصد جائزة أفضل لاعب بولندي لعام 2019، بعد أن قدّم موسماً يخوّله ليقف بين أفضل ثلاثة لاعبين في العالم في عام 2019، حيث سجّل مهاجم بوروسيا دورتموند السابق 48 هدفاً في 48 مشاركة له الموسم الماضي، وهذا ما يعكس التطور الملحوظ الذي يشهده أداء أحد أفضل مهاجمي العالم إن لم يكن أفضلهم.
لليفاندوفسكي الأثر الأكبر على أداء البايرن، فهو من بين اللاعبين الذين يتمتعون بثبات في المستوى. في حقبة كوفاتش حضرت أهداف ابن العاصمة البولندية وارسو، وبعد رحيل المدرب الكرواتي، استمرت أهدافه أيضاً. هي المرّة الثامنة التي يحصل فيها ليفاندوفسكي على لقب أفضل لاعب بولندي، وربما، لو اختلفت جنسيته عن البولندية، لشهده العالم على منصّات التتويج الدولية على حساب آخرين لا يستحقون الوقوف عليها.

يبتعد هوفنهايم بفارق 6 نقاط فقط عن بروسيا دورتموند في الدوري


إضافة إلى كل من ليفاندوفسكي وغورتيسكا، يقدّم الشاب الكندي ألفونسو ديفيس أداءً لافتاً مع البايرن. بعد إصابة الظهير الأيسر النمساوي دافيد ألابا، احتلّ الصغير الكندي دايفيس مكانه، وهو المركز الذي أبدع من خلاله ابن الـ19 عاماً، حتى أنسى الجماهير البافارية إصابة أحد أعمدة الفريق في السنوات القليلة الماضية. بعد انخراطه الواضح والناجح في المنظومة، أعرب ديفيس عن فرحته لموقع الـ«بوندسليغا» قائلاً: «كانت الأشهر القليلة الماضية جيدة جداً، لقد مرت بشكل جيد للغاية وبسرعة كبيرة، لقد استمتعت بوقتي هنا، ألعب وأمارس التدريبات بصورة معتدلة، أستمتع بوقتي هنا في ميونيخ بصورة عامة». وأضاف: «أنا لا أصدق ما يحدث، فاللعب في صفوف بايرن ميونيخ حلم كنت أرغب في تحقيقه خلال المرحلة المقبلة في مسيرتي الاحترافية، والمشاركة مع الفريق الأول. إنه حلم تحوّل إلى حقيقة».
المباراة المقبلة للبايرن ضمن بطولة «كأس ألمانيا» ستكون في مواجهة أحد أمتع الأندية في الدوري الألماني وصاحب المركز السابع في الترتيب حتى الآن، وهو هوفنهايم. الفريق يملك عدداً لا بأس به من النقاط الإيجابية، وهو يبتعد بفارق 6 نقاط فقط عّما يملكه «المارد الأصفر» بوروسيا دورتموند بواقع 33 نقطة و39 نقطة توالياً. هو اختبار «شبه حقيقي» للمدرب فليك، الذي سيستقبل فريقاً منتظماً يقدم موسماً جيداً معتمداً على لاعبين جيّدين في مقدمتهم الجزائري إسحاق بلفوضيل وأندريه كراماريتش الكرواتي. مباراة لن تكون سهلة على أبناء إقليم بافاريا.



أبرز مباريات اليوم

■ الدوري الإيطالي
لاتسيو x هيلاس فيرونا
21:45

■ الدوري الفرنسي
ليون x اميان
20:00
مونبولييه x ميتز
20:00
تولوزX ستراسبورغ
20:00
ستاد ريمس X نيس
20:00
سانت إتيان X مارسيليا
22:00

■ كأس ألمانيا
باير ليفركوزن X شتوتغارت
19:30
بايرن ميونيخ X هوفنهايم
21:45