أعلن البوسني حسن صالحميدزيتش المدير الرياضي لنادي بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، أن الأخير لن يتقدم بعرض لضم اللاعب لوروا سانيه من مانشستر سيتي الإنكليزي إلى صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وفي حديث مع الصحافة خلال المعسكر الشتوي للنادي البافاري في الدوحة، أفاد صالحميدزيتش أن سانيه «لم يكن موضع نقاش خلال الشتاء».
وكان بايرن بطل ألمانيا في المواسم السبعة الماضية قريباً من التوقيع مع ابن الـ23 عاماً الصيف الماضي، إلا أن إصابة في الرباط الصليبي الأمامي للركبة اليمنى، تعرض لها خلال فوز فريقه على ليفربول في كأس الدرع الخيرية في آب/أغسطس، حالت دون ذلك.
وغاب الدولي الألماني عن جميع مباريات بطل انكلترا في الموسم الحالي، إلا أن المدرب الإسباني بيب غوارديولا صرّح هذا الأسبوع أن لاعبه بات «قريباً» من العودة. وفي الوقت الذي يُتوقع فيه أن يحاول بايرن التوقيع مع سانيه مجدداً الصيف المقبل، خسر جهود لاعبَي الجناح سيرج غنابري والفرنسي كينغسلي كومان بداعي الإصابة في الأسابيع الأخيرة.

يحتل بايرن المركز الثالث في الدوري المحلي بفارق أربع نقاط عن لايبزيغ المتصدر


إلا أن صالحميدزيتش (43 عاما) الذي حمل ألوان بايرن بين عامي 1998 و2007 وتوّج معه بدوري أبطال أوروبا عام 2001، ردّ على المدرب هانزي فليك الذي صرح الأربعاء لصحيفة «سودويتشي تسايتونغ» أنه يرغب في التوقيع مع «لاعبَين» في الميركاتو الشتوي. وقال البوسني «قيّم هانزي الوضع الحالي واستنتج أننا بحاجة إلى تعزيز صفوفنا. تفاجأت قليلاً كون هانزي حمل خططه بشأن لفريق إلى الإعلام». وأردف «ننظر إلى جميع الاحتمالات، ولكن سيكون من الصعب تعزيز فريقنا في الشتاء».
ويحتل بايرن، الذي يلاقي تشلسي الإنكليزي في الدور الثاني من دوري أبطال اوروبا، المركز الثالث في الدوري المحلي بفارق أربع نقاط عن لايبزيغ المتصدر ونقطتين عن بوروسيا مونشنغلادباخ الثاني، ويفتتح مرحلة الإياب من الـ«بوندسليغا» أمام مضيفه هرتا برلين في التاسع عشر من الشهر الحالي. إلا أن الإصابات طبعت العودة إلى المنافسات مع استمرار غياب كل من المدافعين نيكلاس سولي والفرنسي لوكاس هرنانديز من إصابات طويلة، فيما تعرض كل من الإسباني تياغو الكانتارا وغنابري لإصابات طفيفة في قطر.
كما يغيب عن صفوف النادي البافاري كومان والإسباني خافي مارتينيز، حيث اعترف المهاجم المخضرم توماس مولر الأربعاء أن «الوضع ليس مثالياً».