سجل ديمار ديروزان 25 نقطة ووضع باتي ميلز قلقه جانباً حيال الحرائق في بلاده استراليا ليقودا سان انتونيو سبيرز الى الفوز على ضيفه متصدر دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين ميلووكي باكس (126-104)، فيما تابع السلوفيني الشاب لوكا دونتشيتش تألقه مع الـ«تريبل دابل» الحادي عشر له هذا الموسم.

قدّم لاعبو شيكاغو أداءً جيداً رغم الخسارة (أ ف ب )

ميلز الناشط بقوة على وسائل التواصل الاجتماعي للحديث عن حرائق غابات كارثية حولت مساحات شاسعة من الأراضي الاسترالية إلى بؤر متفحمة، سجل 6 ثلاثيات لسبيرز محققاً افضل رصيد شخصي له هذا الموسم (21 نقطة).
وسجل سبيرز 12 ثلاثية من اصل 20 محاولة في الشوط الاول، معادلاً رقماً قياسياً للنادي بعدد الثلاثيات في شوط واحد. وألحق الخسارة الاولى بباكس منذ سقوطه امام فيلادلفيا في يوم عيد الميلاد. كما كانت الخسارة الاولى لباكس هذا الموسم امام فريق يحمل رصيداً سلبياً بين الفوز والخسارات، لكن ميلووكي احتفظ برصيده المميز مع 32 فوزاً و6 خسارات في صدارة الدوري. في المقابل، رفع سبيرز رصيده الى 15 فوزاً مقابل 20 خسارة، وهو يقاتل لانتزاع مركز ثامن مؤهل الى الادوار الاقصائية في المنطقة الغربية.
وفي المباراة الثانية، ضرب المرشح لنيل جائزة افضل لاعب هذا الموسم السلوفيني دونتشيتش بقوة، محققاً الـ«تريبل دابل» الحادي عشر هذا الموسم، ليقود دالاس مافريكس الى الفوز على ضيفه شيكاغو بولز (118-110). وسجل دونتشيتش البالغ 20 عاماً، 38 نقطة و11 متابعة و10 تمريرات حاسمة، بينها 21 نقطة في الربع الثالث. وخسر شيكاغو، الذي سجل له الفنلندي لاوري ماركانن 26 نقطة، مهاجمه وندل كارتر جونيور قبل 8:25 دقائق على نهاية المباراة لإصابة بركبته اليمنى.
وفي أتلانتا، تعملق لاعب الارتكاز الصربي نيكولا يوكيتش مسجلاً 47 نقطة خلال فوز دنفر ناغتس على أتلانتا هوكس (123-115). وسجل يوكيتش 16 محاولة من أصل 25، محققاً افضل رصيد تسجيلي في مسيرته ضمن الدوري، ليتفادى دنفر خسارة ثالثة توالياً بعد سقوطه امام هيوستن روكتس الثلاثاء وواشنطن ويزاردز السبت.
قدّم لاعب فيلادلفيا جويل امبيد أداءً مميّزاً رغم تعرضه لإصابة قوية في اصبع يده


وفاجأ ويزاردز، صاحب المركز الثاني عشر في المنطقة الشرقية، فريقاً مرموقاً ثانياً بعد إسقاطه بوسطن سلتيكس (99-94). وقدم ايش سميث مباراة كبيرة بتسجيله 27 نقطة بعد نزوله من دكة البدلاء.
ورغم تعرّضه لإصابة قوية في اصبع يده، تحامل الكاميروني جويل امبيد على وجعه وقاد فيلادلفيا سفنتي سيكسرز الى الفوز على ضيفه اوكلاهوما سيتي ثاندر (120-113). وسجل امبيد 18 نقطة و9 متابعات و8 تمريرات حاسمة، فيما برز زميله جوش ريتشاردسون مع 23 نقطة والاسترالي بن سيمونز مع 17 نقطة و15 متابعة و8 تمريرات حاسمة. وبعد اللقاء قال امبيد الذي يحوم الشك حول مشاركته في مباراة بوسطن الخميس «شعرت باستسلام اصبعي، اعتقدت أنه تعرض لكسر. خضعت لصور شعاعية ولم يكن هناك أي شيء».
وفي نيو اورليانز، اعتقد لاعبو بيليكانز في الرمق الاخير أن لاعبهم براندون اينغرام تعرض لخطأ من قبل الفرنسي رودي غوبير لاعب يوتا جاز، لكن الحكم تغاضى عن الامر وخرج جاز فائزاً (128-126). وقال الفين جنتري مدرب بيليكانز «فعلنا كل ما يجب القيام به، اخذنا الكرة توجهنا نحو السلة، لكنهم قرروا انه ليس خطأ».
وسجل الكرواتي بويان بوغدانوفيتش 35 نقطة وجو اينغليس 22 نقطة لجاز، خامس المنطقة الغربية الذي حقق انتصاره السادس توالياً. في المقابل، سجل اينغرام 35 نقطة وجاي جاي ريديك 23 ولونزو بول 21 لبيليكانز وصيف القاع في المنطقة الغربية.
وعبر ستيف كير مدرب غولدن ستايت ووريرز، وصيف الموسم الماضي ومتذيل ترتيب المنطقة الغربية راهناً، عن غضبه من التحكيم في الشوط الاول خلال خسارة فريقه امام مضيفه ساكرامنتو كينغز (98-111). وأدى اعتراضه الى خطأين فنيين سريعين وبالتالي طرده قبل انتهاء الشوط الاول من مباراة سجل فيها كل من دي أرون فوكس وبودي هيلد 21 نقطة لساكرامنتو.