حقّقت أندية باريس سان جيرمان المتصدّر ومرسيليا مطارده المباشر وموناكو انتصارات كبيرة في المرحلة التاسعة عشرة الأخيرة من دور الذهاب في الدوري الفرنسي لكرة القدم. وأكرم باريس سان جيرمان وفادة ضيفه أميان (4-1) بينها ثنائية لنجمه الدولي الواعد كيليان مبابي، وتغلّب مرسيليا على ضيفه نيم (3-1)، فيما فجّر موناكو جام غضبه على ضيفه ليل محوّلاً تخلفه بهدف إلى فوز (5-1) بينها ثنائية لوسام بن يدر متصدّر لائحة الهدافين. وبدوره سحق مونبلييه ضيفه بريست برباعية نظيفة، وفاز نيس على ضيفه تولوز بثلاثة أهداف نظيفة.

وعلى ملعب بارك دي برانس، أنهى باريس سان جيرمان، حامل اللقب في العامين الأخيرَين، عام 2019 بأفضل طريقة ممكنة بفوزه السادس على التوالي والخامس عشر هذا الموسم معزّزاً موقعه في الصدارة برصيد 45 نقطة مع مباراة مؤجلة.
وفرض مبابي نفسه نجماً للمباراة غداة احتفاله بعيد ميلاده الحادي والعشرين، فنجح في تسجيل ثنائية رافعاً بها رصيده إلى 11 هدفاً هذا الموسم، منتزعاً المركز الثاني على لائحة الهدافين. وهي المباراة السابعة على التوالي التي يهزّ فيها مبابي الشباك بهدف على الأقل، وهو أنهى عام 2019 بـ41 هدفاً. وحافظ باريس سان جيرمان على فارق النقاط السبع التي تفصله عن مرسيليا الذي حقّق فوزه السابع في مبارياته الثماني الأخيرة عندما تغلب على ضيفه نيم (3-1).
وانتظر مرسيليا الشوط الثاني لحسم النتيجة، فافتتح التسجيل بالنيران الصديقة عندما سجّل المدافع المغربي الأصل سفيان العكوش بالخطأ في مرمى فريقه (47)، وأضاف الأرجنتيني داريو بينيديتو الثاني (66)، قبل أن يختم ديميتري باييت المهرجان (82)، فيما سجل أنطوني بريانكون الهدف الوحيد للضيوف (90+2).
وفجر موناكو غضبه بضيفه ليل وسحقه (5-1). وكان ليل البادئ بالتسجيل عبر هدّافه النيجيري فيكتور أوسيمهين في الدقيقة 13 مسجّلاً هدفه العاشر هذا الموسم، وردّ فريق الإمارة بقوّة عبر البرتغالي جيلسون مارتينيز (23) والسنغالي بالدي دياو كيتا (29) والتونسي الأصل وسام بن يدر (53 و65) والبولندي كميل غليك (90+3). وعزّز بن يدر موقعه في صدارة لائحة الهدافين برصيد 13 هدفاً.
وصعد موناكو إلى المركز السابع برصيد 28 نقطة، فيما تراجع ليل إلى المركز الرابع تاركاً الثالث لرين الفائز على ضيفه بوردو بهدف وحيد سجله السنغالي مباي نيانغ (83). ورفع رين رصيده إلى 33 نقطة بفارق نقطتين أمام ليل.
واستعاد مونبلييه نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الثلاث الأخيرة وتغلّب على ضيفه بريست برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها غايتان لابورد (14 و57) وتيجي سافنييه (30 من ركلة جزاء) وفلوران موليه (83). وبدوره حقّق نيس فوزاً كبيراً على ضيفه تولوز بثلاثية نظيفة سجلها السنغالي الأصل مالانغ سار (16) والجزائري هشام بوداوي (19) وبيار لي ميلو (41).

حقق مرسيليا فوزه السابع في مبارياته الثماني الأخيرة


وتعثّر ليون مجدّداً بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه رينس بهدف لوكاس توسار (9) مقابل هدف لماتيو كافارو (44 من ركلة جزاء). وأهدر موسى ديمبيلي ركلة جزاء (82) لليون الذي فشل للمباراة الثانية على التوالي في تحقيق الفوز عقب خسارته أمام رين في المرحلة الماضية.
وتابع سانت إتيان نتائجه المخيبة ومني بخسارته الثانية على التوالي وكانت أمام مضيفه ستراسبورغ بهدف للدولي الجزائري رياض بودبوز (73 من ركلة جزاء) مقابل هدفين للودوفيك أجورك (22) وأدريان توماسون (62).
وخسر نانت أمام ضيفه انجيه بهدف للودوفيك بلاس (18) مقابل هدفين لأنطونان بوبيشون (51) والجزائري فريد الملالي (88).
وتعادل ديجون مع متز بهدفين لرومان أمالفاتينو (18) ومام بالدي (42) مقابل هدفين للسنغالي حبيب ديالو (15) والعاجي حبيب مايغا (90+2).