أكّد الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب فريق مانشستر سيتي الإنكليزي لكرة القدم وجود اتصالات بين فريق آرسنال ومساعده مواطنه ميكيل أرتيتا لتولي منصب المدرب في الفريق اللندني، حيث لعب خمسة أعوام وأنهى مشواره. ونُشرت صور تظهر مسؤولين في «المدفعجية» يغادرون منزل أرتيتا (37 عاماً) في الصباح الباكر، بعد ساعات من انتصار السيتي على الفريق اللندني في عقر داره (3-صفر) يوم الأحد.

وقال غوارديولا في المؤتمر الصحافي عشية مباراة فريقه في الدور ربع النهائي لكأس رابطة الأندية المحترفة أمام اوكسفورد يونايتد (درجة ثالثة) «نعم، لقد علمت ذلك، أنه (أرتيتا) يتحدث مع آرسنال ولا أعرف ما الذي سيحدث. هو شخص بالغ ويعرف بالضبط ما الذي يجب فعله. لقد كان صادقاً معي بشكل لا يصدق». وأضاف «كنا أذكياء للغاية لأخذه والآن الأندية الأخرى تريده. لقد قلت ذلك كثيراً، إنه شخص رائع، ومدرب جيد، ولديه أخلاقيات العمل، ولهذا السبب هو معنا».