رفض مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك المصري خوض مباراة كأس السوبر الأفريقي لكرة القدم التي تجمع فريقه بالترجي التونسي، في العاصمة القطرية الدوحة. وأشار منصور إلى أن مجلس الإدارة قرّر عدم خوض اللقاء في الدوحة، معتبرا أن أسباب الرفض ليست سياسية فقط، بل هناك دوافع رياضية أخرى. وقال في مؤتمر صحافي عقده في مقر النادي «لن نلعب مباراة السوبر في قطر وهذا قرار نهائي»، مبرراً القرار بالأزمة الدبلوماسية بين القاهرة والدوحة. وأوضح منصور أن ليس لديه أي مانع بأن تحتضن تونس المباراة التي كان الاتحاد القاري حدّد موعدها في 14 شباط/فبراير المقبل في الدوحة.

وتساءل منصور «الزمالك بطل كأس الاتحاد الأفريقي والترجي بطل دوري أبطال أفريقيا، لماذا نلعب في قطر؟ لماذا نلعب السوبر الأفريقي في آسيا؟...»، متحدثاً عن مؤامرة على مصر والزمالك.