ذكرت تقارير صحافية فرنسية أن المدرب البرازيلي ريكاردو أقيل من منصبه كمدير عام لفريق بوردو (علماً بأنه يتولّى عملياً أيضاً مهام المدرب).

ودفع ريكاردو، الذي يشرف على الفريق خلفاُ للأوروغوياني غوستافو بوييت منذ أيلول/ سبتمبر الماضي، ثمن النتائج السلبية لصاحب المركز الثالث عشر حالياً في ترتيب الدوري الفرنسي، وآخرها الخسارة الأحد الماضي أمام مضيفه نانت بنتيجة (1-0) ضمن الجولة السادسة والعشرين من الدوري، بحسب ما أفادت صحيفتا «ليكيب» و«سود-أويست».