تأهل نادي ليفربول الإنكليزي بقيادة مدربه يورغن كلوب إلى الدّور النصف النهائي من دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على مانشستر سيتي ذهاباً وإياباً (3-0 / 2-1). لكن، الجديد، هو اعتراف كلوب في المؤتمر الصحافي بعد المباراة التي جرت في ملعب «الاتحاد» الثلاثاء الماضي هو «اعتقاده أن نتيجة روما مزحة»، في المباراة التي خسرها برشلونة (3-0)، وخرج على إثرها من الدور الربع النهائي.

وقال الألماني إنه يكنّ لروما كل الاحترام لأنهم فريق رائع، مضيفاً: «لقد تفاجأت لأني كنت أعتقد أن نهائي دوري أبطال أوروبا يمكن أن يكون سيتي ــ برشلونة والآن كلاهما خرج». وأشار كلوب أنه غير مهتم لمقارنة «الريدز» ببرشلونة وريال مدريد وبايرن ميونخ الفرق التي فازت بكل شيء في آخر عقدين من الزمن على حدّ قوله.