تأهل منتخب الأرجنتين الى الدور ربع النهائي من بطولة «كوبا أميركا» 2015 لكرة القدم في تشيلي، بعد فوزٍ صعب على جامايكا 1-0، في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثانية.

وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 11 بعد تمريرة عرضية من أنخل دي ماريا، الى غونزالو هيغواين الذي استلمها داخل منطقة الجزاء وسددها مباشرة في الشباك.

وتراجع أداء «البيسيليستي» في الشوط الثاني، باستثناء تسديدة على العارضة من دي ماريا، اذ لم يمثل الارجنتينيون خطورة على عكس الشوط الأول، وبدا التراجع في الأداء والمجهود واضحاً في الدقائق العشرين الأخيرة، حيث تمكن المنتخب الجامايكي من الوصول إلى المرمى الأرجنتيني غير مرّة من دون النجاح في التسجيل.
وفي المجموعة عينها، تعادل منتخبا الباراغواي والأوروغواي 1-1 ليتأهلا معاً إلى الدور ذاته. وتقدّمت الأوروغواي عبر قلب الدفاع خوسيه ماريا خيمينيز بعد مرور نصف ساعة برأسية تابعها من ركلة ركنية لعبها زميله كارلوس سانشيز. وادركت الباراغواي التعادل مع نهاية الشوط الأول من ركلة ركنية نفذها إدغار بينيتيز وتابعها المهاجم لوكاس باريوس برأسه في سقف المرمى.
وأنهت الأرجنتين الدور الأول في صدارة المجموعة برصيد 7 نقاط أمام الباراغواي ولها 5 نقاط، تليها الأوروغواي بـ 4 نقاط، فيما ودّعت جامايكا البطولة باحتلالها المركز الأخير من دون نقاط.
وشهدت المجموعة الثالثة تعادل كولومبيا والبيرو سلباً، فرفع المنتخبان رصيدهما الى 4 نقاط.
بدوره، يخوض منتخب البرازيل مواجهة صعبة ضد منتخب فنزويلا، منتصف ليل الاحد الاثنين (الساعة 00,30 بتوقيت بيروت)، بغياب نجمه نيمار الموقوف أربع مباريات بسبب طرده امام كولومبيا.
وذكر مدرب «السيليساو» كارلوس دونغا أن القانونيين في اتحاد بلاده يدرسون إمكانية استئناف قرار إيقاف نيمار 4 مباريات، الذي يعني عملياً انتهاء مشاركته في البطولة. وقال دونغا: «سيرد الخبراء القانونيون في الاتحاد على كل إجراء اتخذ ضد نيمار». واضاف: «لا نريد شيئاً في مصلحتنا، كما اننا لا نريد شيئاً ضدنا. ما نريده هو ان تكون الامور متوازنة».