احتفل بطل العالم البريطاني لويس هاميلتون، سائق مرسيدس، بأفضل طريقة بتمديد عقده مع فريقه لثلاثة أعوام حتى 2018، حيث سيطر على جولتي التجارب الحرة في سباق جائزة موناكو الكبرى، المرحلة السادسة من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1.


وسجل هاميلتون أسرع لفة في الجولة الأولى بزمن 1,18,750 دقيقة متقدماً على الهولندي ماكس فيرشتابن، سائق تورو روسو، بفارق 0,149 ثانية، وعلى الأوسترالي دانيال ريكياردو، سائق «ريد بُل» بفارق 0,336 ث، فيما حل الألماني سيباستيان فيتيل، سائق فيراري، رابعاً وزميله الفنلندي كيمي رايكونن ثامناً والألماني نيكو روزبرغ، سائق مرسيدس، تاسعاً، أما الإسباني فرناندو ألونسو، سائق ماكلارين، فجاء في المركز الحادي عشر.
وتعد نتيجة فيرستابن (17 عاماً) مفاجئة، إذ لم يسبق له المشاركة في موناكو، لكنه تألق بشدة ليأتي وراء هاميلتون.
وقطع فيرستابن 42 لفة خالية من الأخطاء تقريباً، ثم سجل أسرع لفة له قرب نهاية الجولة الأولى.
وغاب البريطاني جنسون باتون، سائق ماكلارين، عن أول نصف ساعة من التجارب الأولى بسبب عطل في سيارته، لكنه عاد واحتل المركز 12.
وفي الجولة الثانية، قطع هاميلتون أسرع لفة بزمن 1,17,192 دقيقة متقدماً على روزبرغ بفارق 0,740 ثانية، وعلى فيتيل بفارق 1,103 ث، فيما جاء رايكونن رابعاً وألونسو ثامناً.
واحتل فيرشتابن المركز السابع في الجولة الثانية من التجارب التي توقفت بعد 14 دقيقة بعدما فقد الإسباني اللبناني الأصل روبرتو مرعي، سائق ماناور، سيطرته على السيارة عند مخرج النفق ليصطدم بالحواجز المعدنية.
وبسبب الأمطار المتواصلة، دخل جميع السائقين حارة الصيانة قبل عودتهم مرة أخرى إلى المضمار قبل نحو عشر دقائق على نهاية الجولة، لكن من دون تغيير في الترتيب.
ويتصدر هاميلتون الترتيب العام للبطولة، متقدّماً بفارق 20 نقطة على زميله روزبرغ، الفائز بسباق موناكو في آخر عامين، فيما يأتي فيتيل ثالثاً بـ 80 نقطة ورايكونن رابعاً بـ 52 نقطة.
وتقام التجارب الرسمية للسباق اليوم الساعة 15,00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً في التوقيت عينه.