نجح كليفلاند كافالييرز في إدراك التعادل مع شيكاغو بولز في معقله 2-2، في سلسلة مواجهاتهما ضمن نصف نهائي المنطقة الشرقية من «بلاي أوف» دوري كرة السلة الأميركي الشمالي للمحترفين، بالفوز عليه بسلة قاتلة 86-84.

وتذوّق شيكاغو مرارة السقوط بسلة قاتلة في الثانية الأخيرة، بعد أن حسم المواجهة الثالثة مع ضيفه كليفلاند بالطريقة ذاتها بالفوز عليه 99-96 بعد ثلاثية من نجمه ديريك روز.
وتغيّرت الأدوار هذه المرة، إذ كان ليبرون جيمس بطل المباراة، بعدما سجل سلة الفوز لفريقه في الثانية الأخيرة، متجاهلاً في طريقه ما طلبه منه مدربه ديفيد بلات الذي استغل توقف المباراة بسبب مراجعة الحكام لإحدى اللقطات من أجل توجيه لاعبيه بعد أن استخدم ما يحق لفريقه من أوقات مستقطعة. وطلب بلات من جيمس أن يلعب الكرة لأحد زملائه من خارج الملعب قبل 1,5 ثانية على نهاية اللقاء، لكنه رفض الانصياع لما طلب منه وأعطى الكرة لماثيو ديلافيدوفا لكي يلعبها من خارج الملعب، فمررها الأخير إلى افضل لاعب في الدوري لأربع مرات متتالية، وكانت السلة القاتلة التي سجلها من الزاوية اليسرى فوق جيمي باتلر.

وأنهى جيمس اللقاء وفي رصيده 25 نقطة مع 14 متابعة و8 تمريرات حاسمة. أما من جهة شيكاغو، فتألق ديريك روز بتسجيله 31 نقطة، وأضاف باتلر 19 نقطة مع 5 متابعات.
وأصبح لوس أنجلس كليبرز على بعد فوز واحد من بلوغ نهائي المنطقة الغربية للمرة الأولى في تاريخه من أصل 11 مشاركة في البلاي أوف حتى الآن، وذلك بعدما تقدم على هيوستن روكتس 3-1 باكتساحه في المباراة الرابعة 128-95.
ويدين كليبرز بفوزه لدياندري جوردان الذي جعل الضيوف يدفعون ثمن استراتيجية ارتكابهم أخطاءً متعمدة عليه، بسبب ضعفه في الرميات الحرة، وذلك بتسجيله 26 نقطة، بينها 14 من أصل 34 رمية حرة.
ودخل جوردان تاريخ البلاي أوف لأنه أصبح أول لاعب ينفذ 28 رمية حرة في شوط واحد. ولم يكتف جوردان بالإسهام في التسجيل وحسب، بل أضاف أيضاً 17 متابعة في مباراة تألق خلالها أيضاً في صفوف صاحب الأرض بلايك غريفين بتسجيله 21 نقطة مع 8 متابعات.
أما من جهة هيوستن، فكان جيمس هاردن الأفضل بتسجيله 21 نقطة مع 8 متابعات مع 6 تمريرات حاسمة.
وهذا برنامج مباريات اليوم: واشنطن ويزاردز × أتلانتا هوكس (يتقدم واشنطن 2-1)، وممفيس غريزليس × غولدن ستايت ووريرز (يتقدم ممفيس 2-1).