غادرت أمس بعثة منتخب لبنان لكرة القدم الشاطئية إلى العاصمة القطرية الدوحة لخوض التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال البرتغال على شاطئ "كتارا" خلال الفترة من 23 إلى 28 بإشراف الفيفا، بالتعاون مع الاتحاد القطري لكرة القدم بمشاركة 15 منتخباً توزعوا على أربع مجموعات وسيتنافسون على ثلاثة مقاعد مؤهلة للمشاركة في كأس العالم المقرر تنظيمها خلال الفترة الممتدة من 9 إلى 19 تموز المقبل. علماً بأن المنتخب الوطني سيدخل معسكراً تحضيرياً في العاصمة القطرية لمدة 5 أيام قبل انطلاق البطولة.


وتألّفت بعثة المنتخب اللبناني من: رئيس البعثة مازن قبيسي، المدير الفني: الإيراني كريم مقدم، مساعد المدير الفني ومدير الفريق خالد برجاوي، مدرب اللياقة البدنية حسن عز الدين، مسؤول تجهيزات جوزيف كنعان، طبيب البعثة د. يوسف زين الدين، المنسق الإعلامي عباس زلزلي، واللاعبين محمد شكر، شفيق المير (حراسة المرمى)، محمد حلاوي، محمد مطر، حسان الجعفيل، محمود حويلا، مصطفى الزين (للدفاع)، محمد سليمان، محمد مرعي (وسط)، هيثم فتال، أحمد جرادي، حسين عبد الله (هجوم).
ويشارك في التصفيات الآسيوية 15 منتخباً، هي: البحرين، اليابان، الإمارات، أوزبكستان قطر، عمان، الكويت، إيران، تايلاند، لبنان، الصين، فيتنام، فلسطين، العراق اللاوس، علماً بأن المنتخب الأخير يشارك لأول مرة في تصفيات المونديال، وهو بالتالي أحد المنتخبات الحديثة العهد بكرة القدم الشاطئية.
وتضم المجموعة الأولى: قطر، عُمان، البحرين، ولاوس، أما المجموعة الثانية فتضم: اليابان، الصين، الكويت، وفيتنام. والمجموعة الثالثة تضم: الإمارات، فلسطين، أوزبكستان، العراق، والمجموعة الرابعة: إيران، تايلاند، لبنان.