بناءً على نصيحة من الأطباء، لن يتمكن الإسباني فرناندو ألونسو، بطل العالم السابق في الفورمولا 1، من المشاركة في السباق الافتتاحي لموسم 2015 في جائزة أوستراليا الكبرى بعد معاناته من إصابة في رأسه تعرض لها خلال تجارب الشهر الماضي، بحسب ما أكد فريقه ماكلارين.


وأفاد ماكلارين: «من أجل الحدّ من عوامل الخطر، نصحه أطباؤه بعدم المشاركة في سباق أوستراليا المقبل الذي سيقام في 13 و14 و15 آذار الجاري».
وأضاف: «تفهّم فرناندو، وقبِل النصيحة وسيمثّل الفريق في السباق (البريطاني) جنسون باتون وسائق الاحتياط (الدنماركي) كيفن ماغنوسون».
وكان ألونسو بطل العالم مرتين قد خرج من المستشفى الأربعاء الماضي بعد تعرضه لحادث على حلبة برشلونة الاسبانية أثناء التجارب لانطلاق الموسم.
وخضع السائق الإسباني للفحوصات المطلوبة، وتبيّن أنه بخير لكنه بحاجة الى بضعة أيام أخرى من الراحة.


طلب الأطباء من ألونسو عدم المشاركة في أوستراليا



وخرج ألونسو (33 عاماً، بطل العالم عامي 2005 و2006) بقوة عن مسار حلبة مونتميلو بين المنعطفين الثالث والرابع في اليوم الرابع من التجارب التي تسبق انطلاق الموسم، وكانت سرعته بحدود 200 كلم في الساعة عند خروجه عن المسار، لكن سيارته تضررت قليلاً قياساً إلى قوة الاصطدام.
وكان ألونسو قد انتقل من فيراري الى ماكلارين أواخر العام الماضي.
من جهة أخرى، أفاد فريق ويليامس بأن سائقة التجارب سوزي وولف ستشارك مع الفريق في التجارب الحرة ليوم الجمعة خلال سباقي بريطانيا وإسبانيا.
كما ستحصل السائقة البريطانية ــ وهي زوجة مدير قطاع سباقات السيارات في مرسيدس توتو وولف ــ على فرصة لخوض تجارب مع فريق «ريد بُل رينو» بعد سباق النمسا في حزيران المقبل.
وخاضت وولف في الموسم الماضي جولتَي تجارب حرة مع ويليامس أيضاً. وقالت وولف في بيان: «تركيزنا هذا العام هو البناء على النجاح الذي تحقق في 2014. تدربت بشكل جيد طيلة الشتاء وأنا في أفضل حالاتي البدنية، لذا أنا مستعدة للموسم المقبل». وأضافت: «بصفتي سائقة تجارب رسمية، سأحصل على وقت إضافي في قيادة سيارة الفريق. وبإضافة هذا إلى عملي في جهاز المحاكاة، يمكن للفريق أن يضمن أفضل أداء من السيارة والتأكد من فعالية التحديثات التي تتم عليها».