برلوسكوني يرفض بيع ميلان


رفض رئيس نادي ميلان سيلفيو برلوسكوني، عرضاً لبيع النادي إلى الملياردير التايلاندي بي تايشوبول مقابل 970 مليون يورو، إلا أنه قد يتنازل له عن بعض الأسهم إن وعد الأخير بدعم مشروع بناء ملعب جديد، بحسب ما ذكرت الصحف الإيطالية. ونفى النادي في بيان رسمي انطلاق مفاوضات مع مجموعة من سنغافورة يديرها تايشوبول بخصوص احتمال شراء أكثرية الأسهم في النادي. وأكدت وسائل الإعلام التايلاندية أن الأخير كان يسعى إلى الحصول على 50 في المئة من الأسهم.

عنصريو تشلسي فخورون بأنفسهم

عقوبات منتظرة كشفت عنها صحيفة «ذا ميرور» البريطانية بحق مشجعي تشلسي الإنكليزي الذين سيثبت تورطهم في الأحداث العنصرية التي واكبت مباراة فريقهم ضد باريس سان جيرمان الفرنسي في دوري أبطال أوروبا. وأكدت الصحيفة أن العقوبات الجنائية ستكون السجن لمدة تصل إلى ثلاثة أعوام، وغرامة 45 ألف يورو، وذلك بعدما منعت بعض جماهير «البلوز» رجلاً ذا بشرة سمراء من الصعود إلى مترو الأنفاق قبل المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1، حيث شرعت بالغناء: «عنصريون وفرحون بهذا الأمر». وكان تشلسي قد أصدر بياناً استنكر فيه بشدة هذه الواقعة، وقال: «ندعم أي قرارات وعقوبات ضد هذه التصرفات العنصرية، سنتحقق من امتلاك هؤلاء المشجعين التذاكر موسمية وستُتَّخَذ قرارات صارمة تجاههم، ستصل إلى حرمانهم دخول ملعب ستامفورد بريدج».

ارتفاع أرباح كرة القدم الإسبانية

حققت كرة القدم الإسبانية أرباحاً قدرت بـ 154 مليون يورو خلال موسم 2013-2014. وذكر تقرير المجلس الأعلى للرياضة في إسبانيا أن الأرباح ارتفعت إلى 153 مليون و953 ألفاً و634 يورو بالنسبة إلى دوري الدرجة الأولى، مقابل خسائر بمليونين و286 ألف و859 يورو في دوري الدرجة الثانية. وبالتالي شهد إجمالي العائدات من كرة القدم ارتفاعاً بنسبة 9.4%، مقابل ارتفاع في معدل النفقات بنسبة 7.6%.

منع سائقي فورمولا 1 من تغيير خوذاتهم

أصدرت لجنة الفورمولا 1 في الاتحاد الدولي للسيارات قراراً بمنع السائقين المنافسين في بطولة العالم إجراء أي تغيير على تصميم خوذاتهم خلال الموسم الواحد بهدف مساعدة المشجعين على التعرف إلى أبطالهم المفضّلين وإرضاء المدافعين عن تقاليد اللعبة. ولقي القرار عدة انتقادات، إذ لم يتقبل بعض السائقين الذين يحبون تغيير تصاميم خوذاتهم على مدار الموسم هذا القرار. وتباينت ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي حول هذا القرار، إذ قال السائق السابق النمسوي ألكسندر فورتز: «سمعت عن منع السائقين من تغيير خوذاتهم خلال الموسم. أنا أؤيد الاستقرار، لكن بكل جدية ماذا سيخرج من قرارات مستقبلية؟ هل ستُفرَض القيود على قصات الشعر؟». ويعتقد السائق الأوسترالي مارك ويبر الذي ترك الفورمولا 1 نهاية 2013 أن هناك «بعض الأمور الأكثر أهمية» التي ينبغي مناقشتها في الرياضة.