وصل المهاجم الإيطالي المثير للجدل، دانيال أوزفالدو، إلى العاصمة الأرجنتينية بوينوس أيرس لإتمام صفقة انتقاله على سبيل الإعارة إلى بوكا جونيورز.

وأنهى اوزفالدو، المولود في الارجنتين، فترة إعارته إلى إنتر ميلانو بعد خلافات مع المدرب روبرتو مانشيني، وسيصبح بوكا جونيورز النادي الرابع في 13 شهراً له بعد إنجازه الفحص الطبي.
ورحل اوزفالدو (29 عاماً) عن هوراكان في 2005 وأمضى فترة طويلة في اوروبا لعب خلالها لروما ويوفنتوس في ايطاليا اضافة لأندية أخرى في اسبانيا وانكلترا.

وعوقب أوزفالدو من الاتحاد الإنكليزي وساوثمبتون الموسم الماضي إضافة لإنتر الشهر الماضي لأسباب انضباطية داخل وخارج الملعب.
وقال اوزفالدو للصحافيين وهو يشير لانضمامه الوشيك الى بوكا "هذا أكبر حلم في حياتي".
وأضاف: "أنا سعيد للغاية ومتوتّر بشدة أيضاً بشأن كل ما يحدث. لم أوقّع العقد حتى الآن لذلك لن أقول أي شيء حالياً".
وتابع أوزفالدو قائلاً: "أعلم جيداً ما يعنيه ارتداء قميص بوكا. أثق بأن جميع الأمور ستسير على نحو جيد".
لاعب آخر في إنتر ميلانو، هو الأرجنتيني ماورو إيكاردي، بات يكثر الحديث عنه في الآونة الأخيرة وعن الاحتمال القوي لرحيله عن الـ "نيراتزوري".
الجديد ان تقارير في ايطاليا ذكرت عن تعثّر المفاوضات بين اللاعب وناديه من أجل تجديد العقد الذي يربطهما، ما من شأنه أن يضع حداً للعلاقة بينهما وخصوصاً ان الفرق الراغبة بضم الأرجنتيني كثيرة، إذ ذكرت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" ان المباراة التي جمعت بين إنتر ميلانو وباليرمو في الدوري الإيطالي شهدت حضور موفدين من اندية مانشستر يونايتد وجاره سيتي وأرسنال وليفربول الإنكليزية لمتابعة اللاعب.