احتفظ بنك بيروت بلقبه بطلاً للدوري اللبناني لكرة القدم للصالات، بعدما تقدّم الميادين 3-2، في خامسة مباريات السلسلة النهائية، إثر فوزه عليه 5-3، في المباراة التي أُقيمت بينهما على ملعب مجمع الرئيس إميل لحود الرياضي بحضور نحو 1700 متفرج، تقدّمهم وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب حناوي، ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم المهندس هاشم حيدر، والأمين العام جهاد الشحف، ورئيس لجنة الفوتسال سيمون الدويهي، ورئيس لجنة الحكام جورج شاهين.


واستغل بنك بيروت أخطاء الميادين في الشوط الأول، فسجل ثلاثة أهداف بواسطة ياسر سلمان وجان كوتاني والكرواتي فلادان فيسيتش من ركلة جزاء سددها من مسافة 10 أمتار إثر تراكم الأخطاء الخمسة على الميادين، بينما واصل نجم الميادين الكولومبي انجيلوت كارو لمعانه وأهدى هدفاً للبديل رمزي أبي حيدر.

توّج قوصان بجائزة أفضل
لاعب في لبنان وانجيلوت بجائزة الأفضل في النهائي



وعرف بنك بيروت كيفية الحفاظ على تقدّمه في الشوط الثاني، رغم تسجيل حسن حسين هدفاً للميادين بعد مجهودٍ فردي رائع لأنجيلوت، لكن من نقطة الجزاء وإثر خطأ من دقيق طُرد على إثره لتلقيه إنذاراً ثانياً، سجل فيسيتش مجدداً. وعاد انجيلوت لإعطاء أملٍ للميادين بهدفٍ ثالث، لكن ضغط فريقه اصطدم باستبسال لاعبي بنك بيروت الذين نجحوا في خطف الكرة خلال اعتماد الميادين لخطة «باور بلاير»، ليسجل أحمد خير الدين هدفاً خامساً في المرمى الخالي قبل 25 ثانية على صافرة النهاية.

جائزة أفضل لاعب

كذلك، أعلنت لجنة الفوتسال نتيجة استفتاء أفضل لاعب في الدوري اللبناني لموسم 2014-2015، الذي شارك فيه مدربو فرق الدرجة الأولى وقائد كل فريق، إضافةً إلى لجنة مختّصة.
وذهبت الجائزة في نسختها الأولى إلى كابتن منتخب لبنان وفريق الميادين قاسم قوصان بعدما حصد 183 نقطة، مستفيداً من حصوله على نقاط المركز الأول من قبل سبعة مصوّتين. وتسلّم قوصان جائزته من الوزير حناوي، وهو تقدّم بفارق 8 نقاط على زميله في المنتخب ولاعب بنك بيروت أحمد خير الدين (175 نقطة)، بينما جاء حسن زيتون من الميادين ثالثاً (147 نقطة)، بفارق نقطة واحدة عن لاعب بنك بيروت علي طنيش «سيسي» (146 نقطة). وحلّ لاعب طرابلس الفيحاء مروان زورا خامساً (118 نقطة)، تلاه محمد أبو زيد من الجيش اللبناني في المركز السادس (105 نقاط)، ثم محمد قبيسي من الجيش أيضاً في المركز السابع (103 نقاط)، بينما جاء ثامناً إدمون شحادة من طرابلس (87 نقطة).
وعلى هامش حفل التتويج أيضاً، اختير انجيلوت أكثر اللاعبين قيمة (MVP)، فحصل على جائزة الراحل الياس القصيفي، وقد تسلّمها من الدويهي.
وفي الختام، سلّم حيدر الكأس لقائد الفريق الفائز حسن حمود.