أكد نائب رئيس نادي النجمة صلاح عسيران لموقع النادي الرسمي على الإنترنت أن التواصل مع الاتحاد اللبناني لكرة القدم مستمر بشخص رئيسه الصديق هاشم حيدر. ولفت الى أن البحث جار بعمق حول آخر التطورات، التي اعتبر النادي فيها أنه تعرض لمكيدة إن في المباراة النهائية لدوري الشباب بين النجمة والعهد تحكيمياً حيث «لم يكن النادي على اطّلاع على تعديلات الاتحاد الدولي الجديدة والتي تسمح بالاعتداء على اللاعب من دون كرة»، أو في مباراة الكأس أمام الاجتماعي جماهيرياً.

وأوضح عسيران أن رئيس الاتحاد وعد بمعالجة هادئة لما حصل سعياً لاستمرار عودة الجماهير الى المدرجات، وهي العودة التي انتظرها الجميع طويلاً وخاصة جماهير نادي النجمة زينة الملاعب.

وشدد عسيران في الوقت عينه على رفض نادي النجمة إدارة ولاعبين وجمهوراً كلياً ما حصل في مباراة النادي الاجتماعي الشقيق من حيث الحؤول دون دخول عناصر الانضباط، ما شجع قلة على الإساءة للمباراة لأنها لم تجد من يردعها في المدرجات في غياب كامل للقوى الأمنية.
وكشف عسيران عن وجود آلية سيتم اعتمادها بالتنسيق مع الاتحاد ومكتب الجمهور لمعالجة موضوع المسيئين الى اللعبة وعدم التساهل معهم كي تبقى مباريات كرة القدم ملتقى للجماهير من مختلف المشارب تماماً كما يصبو ويتمنى نادي النجمة.
من جهتها، عقدت الهيئة الإدارية لنادي الأنصار اجتماعها الأسبوعي حيث دعت الجهاز الفني واللاعبين للبقاء على أهبة الاستعداد وبذل المزيد على أبواب الاستحقاقات المقبلة وأولها اللقاء المرتقب في الدور ربع النهائي من مسابقة كأس لبنان أمام الراسينغ الشقيق يوم الأحد المقبل على ملعب العهد.
وأكّدت الهيئة أن جمهورها يتمتع بأعلى درجات الانضباط، وهي تدعوه الى التعالي ورفض الانجرار وعدم الرد على الهتافات البعيدة عن قيم وأخلاقيات نادينا.
ودعت الإدارة الجماهير الأنصارية على كل الأراضي اللبنانية للوجود خلف الفريق الأخضر في كل الاستحقاقات المقبلة، إيماناً منها بالدور الكبير والفعال لتلك الجماهير في ضخ الروح المعنوية لدى اللاعبين ومساعدتهم في رحلة العودة الى الألقاب.
هذا في وقتٍ غرّم فيه الاتحاد اللبناني، الانصار مبلغ مليون وخمسمائة الف ليرة، والنجمة مبلغ 8 ملايين ليرة، لما بدر من جمهوريهما خلال مباراتيهما الاخيرتين في مسابقة كأس لبنان. كذلك جاء في تعميم الاتحاد، رفع اقتراح الى اللجنة التنفيذية بتوجيه تحذير الى نادي النجمة باقامة مبارياته من دون جمهور في حال تكرار ما اقدم عليه جمهور النادي خلال مباراته مع الاجتماعي.
أما الصفاء، فقد أقفل ملف اللاعبين بتعاقده مع ثلاثة لاعبين جدد، هم: المهاجم النيجيري أحمد كاظم (25 عاماً)، لاعب الوسط الهولندي أريكسون ميكايل أمولف (26 عاماً) والمهاجم البرازيلي أولبردام دي أوليفيرا (30 عاماً).