ذهبيّة وفضيّة في «غرب آسيا»


واصل لبنان حصد الميداليات في بطولة غرب آسيا لألعاب القوى التي تقام في مدينة حلب السورية. وفي اليوم الثالث حقق لبنان ميدالية ذهبية بواسطة العداءة غريتا تسلاكيان في سباق الـ200 م، كذلك أحرز لبنان ميدالية فضية في سباق البدل 4 × 400 م عبر الفريق المؤلف من تسلاكيان وساريا طرابلسي وديالا الخازن وعزيزة سبيتي. وبات في جعبة لبنان 10 ميداليات في البطولة المذكورة (2 ذهب و4 فضية و4 برونزية).

قلفاط بطل البلياردو

اختتمت بطولة لبنان للبلياردو الفرنسي (ثلاثة اضلاع)، برعاية رئيس بلدية فرن الشباك ريمون سمعان واشراف لجنة ادارة شؤون لعبة البلياردو في لبنان، وبمشاركة 32 لاعباً بعد مباريات التصفية في المحافظات اللبنانية.
وحافظ جهاد قلفاط على لقبه بعد فوزه على طوني دواليبي 35 - 24 بـ49 ستيكة (أي لعبة)، بقيادة الحكم ومدير البطولة اسعد العازار. وحلّ ثالثاً جورج لطيف بفوزه على علي بزي 35 – 24. ونال طوني دواليبي جائزة افضل انجاز بتسجيله 35 نقطة بـ 28 ستيكة (أي لعبة)، ونال هادي عجوز جائزة اللاعب الخلوق.

بطولة كرة الطاولة

تتابعت منافسات بطولة لبنان في كرة الطاولة التي ينظّمها اتحاد اللعبة على طاولات نادي المون لاسال. وفي فئة البرعمات، أحرزت أيليانا حنّا (الأدب والرياضة كفرشيما) اللقب (كأس ملكة شقير) بعد تغلّبها في النهائي على أيليانا معوّض (مون لاسال) 3 - 0 التي حلّت ثانية. وفي فئة زوجي الناشئين، فاز آفو ممجوغوليان (هومنتمن بيروت) وحسين طهماز (البراعم النبطيّة) بلقب البطولة (كأس بطرس مبارك وشوقي القارح) بعد فوزهما على الثنائي هشام الطويل (شباب الفوّار زغرتا) وأحمد مصطفى حرب (البراعم النبطيّة) 3 - 1.

كأس بلديّات ساحل المتن الجنوبي

افتتحت بطولة كأس بلديات ساحل المتن الجنوبي في كرة القدم، التي تنظمها بلدية حارة حريك عل ملعب نادي العهد، بمباراتين، ففاز فريق بلدية الغبيري على فريق بلدية الحدث 2 - 1، وسجل للغبيري حمزة الخنسا وحسين عمار، وللحدث داني باروتا، ليتأهل فريق بلدية الغبيري الى الدور نصف النهائي. وتعادل فريقا حارة حريك والمريجة 3 - 3، وحسمها حارة حريك بركلات الترجيح.

اتحاد الكرة يناشد

قرر الاتحاد اللبناني لكرة القدم طلب تحديد مواعيد عاجلة للقاء الرؤساء الثلاثة ووزير الشباب والرياضة لتدخلهم العاجل للعمل على انقاذ ملعب بيروت البلدي من مشروع هدمه واستبداله بمرأب للسيارات تعدّ بلدية بيروت لتنفيذه، كذلك قرر مناشدة الفيفا والاتحاد الآسيوي واللجنة الاولمبية اللبنانية لاجل انقاذ اللعبة مما تتعرض له من أخطار مشروع هدم هذا الملعب الرمز.