تأهل فريق النجمة الى نصف نهائي كأس النخبة لكرة القدم كثاني المجموعة الثانية بعد تعادله مع الصفاء 1 – 1 على ملعب صيدا، ليواجه العهد، متصدر المجموعة الأولى، في المباراة قبل النهائية يوم الأربعاء


عبد القادر سعد
قلب فريق النجمة معظم التوقعات وتأهل الى نصف نهائي كأس النخبة كثاني المجموعة القوية برصيد نقطتين، خلف الأنصار المتصدر برصيد أربع نقاط (تعادل مع النجمة وفوز على الصفاء).
ومرة أخرى أثبت شباب النجمة أنفسهم وصنعوا تأهلاً صعباً، وخصوصاً محمد جعفر الذي سجل هدفاً جميلاً ومصطفى شاهين، الى جانب تألّق خط الظهر بقيادة بلال نجارين ومعاونة قاسم محمود ورامي بهلوان.
وشهدت المباراة مشاركة الحارس نزيه أسعد وخالد حمية، فظهر الأول بمستوى مقبول وساهم في صناعة التأهل، فيما أظهر حمية حماسة عن الجهة اليمنى، لكنه يحتاج الى مزيد من الجهد على لياقته البدنية.
من جهتهم، قدم الصفاويون عرضاً أفضل من مباراة الأنصار، وخصوصاً في الشوط الثاني الذي كان صفاوياً لعباً وفرصاً، رغم المحاولات النجموية لخطف هدف الأمان.

تُقام مباراتا الدور نصف النهائي يومي الأربعاء والخميس
وما ساهم في ارتفاع الأداء الصفاوي المشاركة الفاعلة لطارق العمراتي في خط الوسط قبل أن تخونه لياقته أواخر المباراة، وهذا ما أوصل العديد من الكرات الى ثنائي الهجوم الخطر محمود الزغبي ومحمد زين طحان.
الشوط الأول شهد لعباً مفتوحاً وتحركات من الطرفين أثمرت هدفاً جميلاً للنجمة في الدقيقة 30 عبر محمد جعفر، مستفيداً من تمريرة شاهين. لكن التعديل لم يتأخر كثيراً، إذ سجل العمراتي هدفاً من ركلة جزاء بعد عرقلة بهلوان لمحمود الزغبي (د 42).
وفي الشوط الثاني دخل أغوب دونابديان في الدفاع بدلاً من بهلوان، ما أوجد ثغرة كاد الصفاويون أن ينفذوا منها الى مرمى الحراس أسعد. وكانت أخطر الفرص لمحمود الزغبي من رأسية (60) التقطها أسعد، واثنتين لطحان في أواخر الوقت، واحدة أنقذها أسعد والثانية فوق المرمى.
• قاد المباراة الحكم علي صباغ مع أحمد قواص وزياد بيراق، وبشار عباس رابعاً.
• لم يسمح للجمهور، الذي حضر الى الملعب، بالدخول بسبب قرار من استخبارات الجيش، علماً بأن الاتحاد أرسل موظفين مع بطاقات الدخول.
• استاء بعض الحضور من الاعتراضات المستمرة لعضو اللجنة الإدارية لنادي النجمة بلال عرقجي على قرارات الحكام بطريقة لا تليق بعضو إداري. والغريب أن رئيس النادي محمد أمين الداعوق كان الى جانبه ولم يحرّك ساكناً.
• كان الراسينغ قد تأهّل السبت الى نصف النهائي كثاني المجموعة الأولى بعد تعادله مع المبرة 1 – 1 على ملعب بيروت البلدي. وسجل هدف المبرة محمد حمود من كرة حرة لعلي الأتات (د 29)، وعادل للراسينغ علي حمية (د 43) بعد دربكة إثر ركنية ربيع أبو شعيا.
وتأهل الراسينغ برصيد نقطة وبفارق الأهداف عن المبرة.
• قاد اللقاء الحكم أندريه حداد مع علي عدي ووائل الرمح، وجهاد غريب رابعاً.
• يلتقي في نصف النهائي الأربعاء العهد مع النجمة، فيما يلتقي الخميس الأنصار مع الراسينغ.


اللبناني الكندي بطل دورة قبرص

توّج البنك اللبناني الكندي بطلاً لدورة قبرص الدولية للمصارف في كرة الصالات بعد فوزه على يونيفرسال بنك القبرصي 6ـ2، في النهائي. وسجل الأهداف حسن معتوق وسيرج سعيد وحسن شعيتو ومحمد شديد وعلي حمود وسامر زين الدين.
وحقق البنك اللبناني الكندي بذلك فوزه الثالث في هذه الدورة التي ضمّت فرقاً من قبرص واليونان.