أعلن وزير الأشغال في حكومة تصريف الأعمال، علي حمية، اليوم، أن السوق الحرة في مطار بيروت الدولي ستدخل إلى الخزينة 60 مليون دولار أميركي سنوياً.


وأوضح حمية، في بيان، أن «مزايدة السوق الحرة الأخيرة في مطار رفيق الحريري الدولي رست على مبلغ وقدره 38.2 مليون دولار كاستثمار ثابت، مضافاً إليه علاوة الركاب، ليصبح كامل المبلغ المتأتي منها ما يفوق الـ 60 مليون دولار لمصلحة الخزينة العامة سنوياً».

ولفت إلى أن «هذا يعني أن إيراداتها زادت بما يفوق الـ 60 مليون دولار عمّا كانت عليه في العامين 2021 و2022».