أنهى العدو الإسرائيلي ورشة الاشغال التي قام بها في وادي هونين بدءاً من يوم الأحد الماضي لشق طريق عسكرية ما بين السياج الشائك والخط الأزرق، موازية للطريق العسكرية خلف السياج.


وقبل انتهاء الأعمال ومد الأسلاك الشائكة، نفذ العدو تحرّكات جديدة صباح اليوم عند تلة الحمامص قبالة سهل الخيام شرق مستعمرة المطلة. وتمركزت دبابة ميركافا خارج السياج التقني باتجاه الخط الأزرق. واستنفر الجيش اللبناني لصدّ أيّ خرق محتمل للخط للأزرق.