كشفت مديرة برنامج التدفّقات المالية غير المشروعة، في منظمة «شيربا» غير الحكومية، لورا روسو، عن دعوى قضائية مرفوعة في فرنسا، ضد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشقيقه وأحد مساعديه.


وفي حديث لـ«رويترز»، أوضحت روسو أن الدعوى رُفعت يوم الجمعة أمام المدعي العام المختص بالشؤون المالية في فرنسا، وبالتعاون مع مجموعة من المحامين، مشيرةً إلى أنها تتعلق بـ«أصول عقارية بملايين اليوروهات في فرنسا، وشبهة فساد وغسيل أموال تدور حول الحاكم بخصوصها».

ردّ سلامة أتى سريعاً، حيث زعم عبر «تويتر» أنه اشترى جميع ممتلكاته في فرنسا قبل توليه المنصب، لافتاً إلى أنه كشف عن مصدر ثروته وعرض وثائق في مناسبات عدة، تثبت أنه كان يمتلك 23 مليون دولار في عام 1993 قبل أن يتولى منصب حاكم مصرف لبنان.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا