قال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس إنه بحث مع مسؤولين أميركيين كبار في البيت الأبيض «النزاع النفطي» بين لبنان و«إسرائيل»، وملف الطاقة في قطاع غزة. وأشار شتاينتس إلى أن الاجتماع الذي انعقد في البيت الأبيض شارك فيه كبير مستشاري الرئيس الأميركي جاريد كوشنر والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات والسفيرة الأميركية في لبنان اليزابيث ريتشارد، وانضم إليهم السفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة رون ديرمر.

وقال شتاينتس في تغريدة عبر حسابه في «تويتر»: تم خلال الاجتماع مناقشة موضوع النزاع البحري بين إسرائيل ولبنان». وأضاف: كما تم بحث شروط تطوير حقل غاز (مارين غزة) قبالة سواحل غزة، وحلول لتخفيف الأزمة الإنسانية في غزة، بما في ذلك إمدادات الكهرباء والمياه».
وتجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة تسعى إلى لعب دور وساطة بين لبنان والعدو الإسرائيلي، ومحاولة ترسيم «الحدود البحرية» التي أدى رسمها سابقاً إلى احتلال العدو مساحة نحو 860 كلم مربع من المنطقة الاقتصادية اللبنانية. ويتواصل كوشنر مع رئيس الحكومة سعد الحريري لهذه الغاية.
(الأخبار، الأناضول)