أكد رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري، أن «الجميع يريد تشكيل الحكومة في أسرع وقت». وقال، بعد زيارته رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا: «وضعنا تصوراً بشأن كيفية تقسيم الحصص»، مشيراً إلى «أننا ضد أن يكون هناك أفرقاء سياسيون كبار خارج الحكومة». كذلك، أضاف أن «الجميع يريد تسهيل تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، ما يوجب على الجميع تقديم تضحيات أو تسويات».

وفيما شدد على أنه «مع الإسراع في التأليف من دون التسرّع»، أكد أنه «مع إشراك جميع المكوّنات». وقال: «يجب أن تجمع الحكومة أكبر عدد من القوى، لأننا في مرحلة إقليمية صعبة، ويجب على كل فرد القيام بوظيفته».
وأشار الحريري إلى أن «تشكيل الحكومة يأتي بعد ​انتخابات​ ناجحة»، مضيفاً أن «من حقّق إنجازاً يجب إظهار الإنجاز». إلا أنه لفت إلى أن «هناك تضخماً ببعض الطلبات»، مؤكداً أنه «يجب تخفيف التضخم، والمواطن لا يتوقع زيادة الأعداد، بل زيادة العمل في الحكومة».