أعلنت استخبارات قوى الأمن الداخلي الإيراني «فراجا»، القبض على زعیم وعناصر شبكة تجسس تابعة لجهاز المخابرات الإسرائيلي «الموساد».


وفي بيانها الصادر اليوم، أعلنت «فراجا» تفكيك «شبكة تجسس إرهابية تابعة لجهاز المخابرات الصهيوني (الموساد) وإلقاء القبض على عناصرها».
وأضاف البیان، أن «عناصر شبكة التجسس استدرجهم جهاز المخابرات الصهيوني بمساعدة زعيم إحدى الجماعات الانفصالية المرتزقة للکیان الصهيوني».

وتم القبض على أعضاء شبكة التجسس المكوّنة من 5 أشخاص كانوا يقومون بجمع معلومات من المناطق المهمة والحيوية في البلاد بدافع الإغراء المالي من جانب «الموساد».

وأضاف البيان أن أعضاء الشبکة، «إضافةً إلى جمع المعلومات السرية، قاموا بالعديد من الأعمال الإجرامية منها الحرق المتعمد للأماكن، وكتابة الشعارات المناوئة لحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، والدعاية ضدّها وتلقّي التوجيهات والدعم المالي من قبل أجهزة مخابراتية معادية لتنفيذ الهجمات المسلّحة والأعمال التخريبية».