جاءنا من شركة «ألفا» للاتصالات الخلوية التوضيح الآتي:

تعقيباً على المقال الصادر أمس في صحيفتكم بقلم السيدة رلى إبراهيم، نودّ توضيح الآتي:
في اتصالكم الهاتفي بنا للحديث عن متاجر ألفا والخدمات خلال فترة التعبئة العامة، جرى التطرق إلى ما قامت به شركات الاتصالات الخاصة حول العالم لمساعدة المشتركين في فترة وجودهم في المنازل، وما قامت به ألفا في لبنان، فأكدنا أن كل القرارات فيما يخص منح المشتركين سعات إنترنت إضافية مجانية، تأخذها وزارة الاتصالات. كما أكدنا أننا على تواصل يومي مع وزارة الاتصالات للبحث في اقتراحات عدة، منها مضاعفة السعات، ولكن لا قرار نهائياً حتى الان.
يهمنا أن نؤكد أن معالي وزير الاتصالات لم يرفض شخصياً هذا المقترح الذي هو قيد الدراسة حالياً من الناحيتين التقنية والمالية.
شركة «ألفا»