وقّع المغرب اتفاقاً مع إسرائيل يحصل بموجبه على مجموعة من الطائرات المسيّرة المعروفة باسم «كاميكازي»، وذلك خلال زيارة رئيس الأركان الإسرائيلي، أفيف كوخافي، للرباط، حيث يلتقي مسؤولين أمنيين في زيارة امتدت لثلاثة أيام وتنتهي غداً.


وأوضحت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية أن المغرب تعاقد «على مجموعة من الطائرات المسيّرة الإسرائيلية، من نوع هاروب، والمعروفة أيضاً باسم الطائرات دون طيار كاميكازي التي يصل مداها إلى ألف كلم، وتحمل حوالي 20 كلغ من المتفجرات، ويمكنها البقاء في الجو لمدة تصل إلى سبع ساعات».

ونقلت «هآرتس» عن المتحدث باسم جيش العدو الإسرائيلي، ران كوتشاف، أن زيارة كوخافي للمغرب «تهدف إلى دفع المبادرات العسكرية بين البلدين لعام 2023، فضلاً عن تعزيز التعاون العسكري في مجالات التدريب وتبادل الخبرات، وتطوير الأسلحة ونقل المعرفة وربما أيضاً الأسلحة».

وكانت صحيفة «ديفنس نيوز» العالمية قد نشرت معلومات تفيد بأن «المغرب سيوقّع اتفاقاً مع إسرائيل لصناعة الطائرات المسيّرة عن بعد المعروفة بالكاميكازي»، إضافة إلى توقيع عدد من «اتفاقيات الدفاع لفائدة تعزيز الترسانة العسكرية للقوات المسلحة الملكية المغربية».