ودّعت نانسي السبع مشاهدي قناة «الجديد»، معلنة عن استقالتها من المحطة التي يديرها تحسين خياط. لم تكشف المقدمة اللبنانية عن مشروعها الجديد، مكتفية بالاعلان عن تركها الشاشة الصغيرة بعدما عملت فيها قرابة 17 عاماً، تنقلت بين تقديم نشرات الأخبار والعمل ضمن فريق المراسلين وتقديم البرامج السياسية المتنوعة.

في هذا السياق، تلفت السبع لنا إلى أنها تترك «الجديد» بإتفاق حبّي بينها وبين إدارة القناة. وكشفت أنها لن تطل على شاشة لبنانية أو عربية، بل ستتسلّم مهاماً جديدة بعيدة بعض الشيء عن التقديم والمحاورة. وتلفت إلى أنها ستنضم قريباً إلى شركة إنتاج معروفة لها فروع من مختلف دول العالم، لتولي مهام مكتب بيروت، إضافة إلى المشاركة في تقديم أحد برامج الـ«توك شو» التي ستصوّر وتنتج وربما تعرض على قنوات عربية ولبنانية. ترفض السبع إعطاء المزيد من التفاصيل حول عملها الجديد، لافتة إلى أنها حالياً دخلت في إجازة، على أن يكشف قريباً عن مشاريع شركة الانتاج.