في نهاية شهر تموز (يوليو) الماضي، بدأت قناة mtv عرض مسلسل «التحدّي» (كتابة مؤيد النابلسي وإخراج مروان بركات) الذي يجمع مجموعة نجوم سوريين ولبنانيين، من بينهم بسام كوسا وباسم مغنية وستيفاني صليبا. خطوة لافتة، غامرت من خلالها محطة ميشال المرّ بعرض عمل درامي جديد لم يمرّ على بثه على تطبيق «شاهد» سوى أيام عدّة، في وقت دخلت فيه القنوات اللبنانية العطلة الصيفية وجمّدت مشاريعها الجديدة، تمهيداً لعودة الحركة إلى استديواتها في الخريف المقبل.

هكذا، اتخذت قناة mtv قراراً بالسير عكس التيّار وبثت المسلسل الذي يدور في إطار تشويقي اجتماعي. ولكن اللافت أن «التحدّي» والذي يعتبر الجزء الثاني من مسلسل «سرّ» الذي عُرض قبل عامين، لم يحدث ضجة عند عرضه، على عكس التوقعات.
وعلى خطٍ موازٍ، تعيد mtv عرض مسلسل «أولاد آدم» (كتابة رامي كوسا وإخراج الليث حجو ــ يومياً ما عدا الجمعة/ س: 22:10) الذي جمع كلّاً من مكسيم خليل وماغي بو غصن وقصي الشيخ نجيب وغيرهم. وكانت الشاشة المحلية سبق أن بثّته في رمضان 2020، وحقق نسبة مشاهدة لا بأس بها. وهو يدور في فلك حقيقة الإنسان وطبيعته التي تنقسم بين الخير والشرّ.