في إطار الضغط الذي تتعرّض له شركات التكنولوجيا في الصين للحدّ من الوقت الذي يقضيه القاصرون على التطبيقات، قرّر «تيك توك» تحديد الوقت الذي يخصصه المراهقون على المنصة الصينية. إذ بات لزاماً على هؤلاء الذين تقل أعمارهم عن 14 عاماً تقليص مدة استخدامهم للمنصات التكنولوجية إلى 40 دقيقة يومياً، على أن يكون بمقدورهم استخدام «تيك توك» بين الساعة السادسة صباحاً والساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي الصيني.

وأعلنت شركة «بايت دانس» المالكة للتطبيق، أنّ الإجراء الجديد سينطبق على جميع المراهقين، مع حثّها الآباء على مساعدة أطفالهم في التسجيل بأسماء حقيقية، أو تمكين «وضع المراهقين» يدوياً. وقال التطبيق أيضاً إنّه سيقدّم محتوى جديداً يتعلّق بالتجارب العلمية والمتاحف والمعارض الفنية والمناظر الطبيعية من أجل «إلهام» المراهقين الأصغر سناً.
يذكر أنّ الصين منعت في الشهر الماضي الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً من استخدام ألعاب الفيديو خلال أيام الأسبوع، واقتصر وقت اللعب على ساعة واحدة فقط خلال أيام الأسبوع بالإضافة إلى نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية. كما حظرت في شباط (فبراير) الماضي على الأطفال إحضار هواتفهم المحمولة إلى المدرسة.