تنضم برو لي التي تجلس في لجنة تحكيم برنامج The Great British Bake Off إلى الروائية الكندية مارغريت أتوود ومؤسس تطبيق «سناب تشاب» إيفان شبيغل وغيرهما، كمحرّرة ضيفة لهذا العام لبرنامج Today التي تعرضه القناة الرابعة البريطانية. ستقترح المجموعة قصصاً يشعرون أنه يجب تغطيتها وإجراء مقابلات حولها.

ومن المقرّر أن تُعرض حلقات البرنامج بين يوم الصناديق (26 كانون الأوّل/ ديسمبر) وليلة رأس السنة.
في هذا السياق، تقول أتوود إنّها ستستخدم برنامجها لاستكشاف «فكرة التغيير». هكذا، ستجري مقابلة مع الناشطة البيئية السويدية غريتا تونبرغ حول التغييرات اللازمة لإنقاذ الكوكب. وتعتزم أتوود تقديم «الكتاب العظماء والناشطين والمدافعين عن الأحياء» إلى جمهور جديد.
أما لي مثلاً، فستناقش محاولاتها لتحسين الطعام في المستشفيات واستكشاف القضايا المتعلقة بالموت بمساعدة الآخرين. كما ستحتفل بـ «الهوايات والحرف التي مارسها البريطانيون أثناء الإغلاق»، وفق ما نقلت صحيفة «ذا غارديان» البريطانية.
من ناحيتها، أكدت أوينا غريفيثس، محررة برنامج Today، إنّه منذ طرح فكرة المحررين الضيوف في عام 2003، أصبح الأمر «حدثاً سنوياً لا غنى عنه... فهم يجلبون أفكاراً جديدة ووجهات نظر غير متوقعة إلى عالم الأخبار اليومية المألوف». وأضافت: «في نهاية هذا العام الاستثنائي، أعتقد أن لدينا تشكيلة من شأنها أن تساعدنا على فهم عام 2020، بالإضافة إلى تقديم القليل من البهجة الاحتفالية».