«ربع وقت» مع نساء تونس



في 18 و19 و20 تشرين الأوّل (أكتوبر) الحالي، يحتضن «مترو المدينة» مسرحية «ربع وقت» لسيرين قنّون التي تشاركت كتابة النص ودراماتورجيا مع ريم حدّاد، من إنتاج مسرح «الحمراء» في تونس لعام 2021. من خلال التحضير لحفلة غنائيّة ضخمة، يدعونا مسرحيّة العمل للانغماس في كون خمسة نساء يردن دروس تعلّم الغناء بحثاً عن فضاء يلملم ذواتهنّ في مجتمع تكبّله الثّوابت المهترئة. في محاولة لنحت النموذج المثالي لرجل الغد في علاقته بذاته وبالمرأة، تسمح لنا هذه الرحلة الاستكشافيّة في الذّات واﻟﺠﺴﺪ الأنثوي ــ الذّكوري باختراق أكثر الدّوائر النسائيّة إغلاقاً وسرّيّة وتعقيداً بهدف الكشف عن حقيقة التناقضات السياسية والمجتمعية والثقافية. قائمة الممثلات تضم كلّاً من: شاكرة رماح، ريم الحمروني، سهير بن عمارة، أميمة المحرزي وبسمة بعزاوي.
* مسرحية «ربع وقت»: الثلاثاء 18 والأربعاء 19 والخميس 20 تشرين الأوّل 2022 ــ الساعة التاسعة مساءً ــ «مترو المدينة» (الحمرا ــ بيروت). للاستعلام: 76/309363

أليينور خليفة... خلوة مع البيانو


بدأت أليينور خليفة (1997 ــ الصورة) دراسة البيانو في لبنان وتابعتها في أوروبا. العازفة اللبنانية الشابة مقيمة حالياً في ألمانيا وهذه ليست المرة الأولى التي تزور فيها بلدها الأم لتقديم ريستال بيانو. في السابع من تشرين الأول (أكتوبر) الحالي، تؤدّي خليفة برنامجاً شيّقاً في قاعة «أسمبلي» في «الجامعة الأميركية في بيروت»، وتُعيد تقديمه في 16 من الشهر نفسه في «بيت تباريس» (الأشرفية). من ريبرتوار البيانو الكلاسيكي الضخم، اختارت أليينور خليفة أعمالاً لباخ (المتتالية الإنكليزية الثانية) وللفرنسي من القرن العشرين أوليفييه ميسيان (مقطوعتان) وشوبان (البالاد رقم 3)، بالإضافة إلى عملٍ مغمور ونادراً ما يتمّ تسجيله لشوبرت (تنويعات على لحن لمؤلف مغمور هو الآخر يدعى هوتنبرينر، كان صديقاً للمؤلف النمسوي الكبير). أما من التجارب اللبنانية في هذا الإطار، فقد اختارت العازفة عملاً بعنوان Polka Orientale (بولكا شرقية) لملحّن نشيدنا الوطني وديع صبرا.
* ريسيتال بيانو لأليينور خليفة: الجمعة 7 تشرين الأوّل 2022 ــ الساعة السابعة والنصف مساءً ــ «أسمبلي هول» في «الجامعة الأميركية في بيروت». للاستعلام: 01/353228./ الأحد 16 تشرين الأوّل 2022 ــ الساعة الثامنة مساءً ــ «بيت تباريس» (الأشرفية ــ تقاطع شارعَي لبنان والقلبَين الأقدسَين). الدعوة عامّة.

سليم نسيب... «فوضى» في مونو


ضمن فعاليات «نادي القراءة» باللغة الفرنسية الذي تنظّمه «جمعية السبيل»، تدعو «مكتبة بلدية بيروت العامة» في مونو (الأشرفية)، في السادس من تشرين الأوّل (أكتوبر) الحالي، إلى مناقشة رواية Le Tumulte للصحافي والكاتب المولود في بيروت في عام 1946 سليم نسيب (الصورة)، على أن يديرها الشاعر الفرنكوفوني أنطوان بولاد. من الخمسينيات ولغاية اليوم، تحكي الرواية قصة بيروت، المدينة الأسطورية التي مزقها التاريخ. كتاب عاطفي ومثير عن رحلة شاب عاشق للعدالة، منخرط مع جزء من جيله في معسكر «التقدميين». يبدأ العمل بقصة بطلها «يوسف حسني»، ويستمر الانغماس في مناخ احتجاجات عام 1968، لينتهي بحصار بيروت والمصير المأساوي للاجئين الفلسطينيين. لحظات عنف شديد يغطيها «يوسف»، الذي أصبح مراسل حرب لصالح صحيفة فرنسية.
* مناقشة رواية Le Tumulte: الخميس 6 تشرين الأوّل 2022 ــ الساعة السادسة مساءً ــ «مكتبة بلدية بيروت العامة» في مونو (الأشرفية). للاستعلام: 01/664647 أو [email protected]

تعلّموا التحريك مع دوم بيدرو


في إطار معرض «القنطرة رحلات الإمبراطور البرازيلي دوم بيدرو الثاني إلى العالم العربي (1871-1876)» في «دار النمر للفن والثقافة»، تنظّم منصة «التحريك للشباب» ورشتَيْ عمل للرسوم المتحركة (لمن هم بين 11 و14 سنة) حول مفاهيم السفر والاكتشاف والهجرة مع ربط ثقافات مستوحاة من رحلات دوم بيدرو الثاني في المنطقة. في 7 و8 تشرين الأوّل (أكتوبر) الحالي، سيقوم المشاركون بجولة متعمّقة في المعرض، والاستماع إلى قصص رحلات دوم بيدرو الثاني، ودراسة المواد المعروضة واستلهام أفكارهم لأفلام الرسوم المتحركة القصيرة. تدعو الورشتان المواهب الشابة للتعرّف على الرسوم المتحركة كحرفة وأداة لرواية القصص والتعبير عن الذات. وتشمل البحث وكتابة القصص جلسات عمل جماعي لإنشاء جميع العناصر المطلوبة لعمل مقاطع قصيرة تكون جزءاً من المعرض.
* ورشتا تحريك للأطفال: الجمعة 7 والسبت 8 تشرين الأوّل 2022 ــ من الساعة الرابعة بعد الظهر لغاية السابعة مساءً ــ ــ «دار النمر للفن والثقافة» (الطبقة الثانية ــ شارع أميركا ــ كليمنصو/ بيروت). للاستعلام: 01/367013 أو [email protected]