ضمن فعاليات يوم القدس العالمي، ثبّتت الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين بالتعاون مع بلدية الغبيري لوحات طرق في الشوارع الرئيسية للبلدة تحدّد المسافة بين الغبيري والقدس والتي تبلغ 232 كيلومتراً. أمين سر الحملة عبد الملك سكرية شدّد على أهمية «التذكير بقضية فلسطين وحق العودة في كل زمان ومكان ومناسبة»، مشيراً إلى أن هذا المشروع سينفّذ الأسبوع الجاري في أكثر من مئة مدينة حول العالم، اعتزازاً «بثبات أهل القدس الذين يخوضون معركة حرية وكرامة وشرف الأمة». فيما أكّد رئيس بلدية الغبيري معن الخليل أن «أهل القدس يؤكدون بصمودهم وثباتهم في الشيخ جراح أن القدس وفلسطين هي اليوم أقرب من أي وقت مضى».


اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا