تدعو «دارة الفنون»، في 18 أيار (مايو) الحالي، إلى حضور لقاء رقمي مع الفنانة والباحثة والناشطة البيئية، فيفيان صنصور (الصورة)، بعنوان «القصص والبذور كأوعية للتحوّل»، في إطار سلسلة «بناء العالم أثناء اليقظة» ضمن مشروع معرض «إيكولوجيات ما بعد الاستعمار». ستتطرق صنصور إلى مسائل عدة، مثل: كيف يمكن التخطيط لمستقبل غذائي مختلف ونحن نتحاشى الحديث عن العدالة السياسية والاجتماعية بجرأة أكبر؟ وكيف بإمكان خبراتنا السابقة والحالية إرشاد تلك الرؤية نحو مستقبل أفضل؟ وكيف يمكن للفن أن يلعب دوراً في صياغة المحادثات حول المناخ والاستدامة والسيادة الغذائية؟


* «القصص والبذور كأوعية للتحوّل»: الثلاثاء 18 أيار ــ الساعة السادسة مساءً ــ للاستعلام: الرابط

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا