تعقد «جمعية السبيل» الإثنين المقبل لقاء يجمع الروائيّتين علوية صبح ورلى عازار دوغلاس، في مناسبة «يوم المرأة العالمي»، على أن تدير اللقاء الصحافية كاتيا الطويل، على منصة «زوم»، وتُنقل الندوة عبر صفحة الجمعية على فايسبوك. علوية صبح (1955-الصورة) التي درست الأدب العربي والإنكليزي في الجامعة اللبنانية، تميّزت مسيرتها التي انطلقت أوائل الثمانينيات، بمقاربة قضايا وشؤون المرأة التي تنوء تحت ثقل تقاليد وعادات فرضها مجتمع ذكوري وبطريركي من خلال روايتها وأعمالها الأدبية. روايتها الأخيرة «أن تعشق الحياة» (دار الآداب) هي «حكاية الغضب الذي تملّكني من انهيار جسدي وانهيار المدن العربية» وفق ما قالت في مقابلة سابقة مع «الأخبار». أما رلى عازار دوغلاس، فهي صحافية ومؤلّفة وأكاديمية تعمل في صحيفة L›Orient Le Jour، وعضوة في «المجموعة الاستشارية للمجتمع المدني في هيئة الأمم المتحدة للمرأة» للدول العربية. أما كاتيا الطويل فتعمل في الميدان الصحافي، وتهتمّ بالنقد الادبي، وتعد أطروحةً في جامعة «السوربون» حول الرواية العربية المعاصرة، وصدرت لها أخيراً رواية «السماء تهرب كل يوم» (2015).


«لقاء بين الروائيّتين علوية صبح ورلى عازار دوغلاس»: 19:00 مساء الإثنين المقبل عبر منصة «زوم» وصفحة «السبيل» على فايسبوك

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا